فرعا وجدة لرابطة التعليم الخاص واتحاد التعليم والتكوين الحر بالمغرب يعلنان إغلاق المؤسسات التعليمية الخصوصية

507233 مشاهدة

بعد اجتماعهما اليوم الاثنين 19 دجنبر 2016، بوجدة، قرر فرعا وجدة لرابطة التعليم الخاص واتحاد التعليم والتكوين الحر بالمغرب إيقاف الدراسة يوم الخميس 22 دجنبر 2016، احتجاجا على إقدام مصالح الضرائب على إرباك مسيرة أغلب مؤسسات التعليم المدرسي الخصوصي بتطبيق مراجعات ضريبية لا تمت بصلة لواقع القطاع ولا بمجهوداته في تحمل أعباء توفير وتعميم التربية والتكوين لفئة عريضة من أبناء الشعب المغربي ومساهمته في التشغيل والحد من بطالة حملة الشواهد العليا..

وفي بلاغ للفرعين المذكورين، توصلت وجدة البوابة بنسخة منه، اعتبر المؤسسون وأعضاء الرابطة والاتحاد هذه الإجراءات ظالمة ستؤثر سلبا على مخرجات العملية التربوية جراء أنهاك القطاع بتحملات وتدابير غير مسبوقة مما قد يتسبب في إفلاس هذه المؤسسات، وجاء في البلاغ أن هذه الاجراءات الضريبية ستؤثر سلبا على تكلفة تمدرس التلاميذ بالتعليم الخصوصي، في الذي كان من المفروض ان تتحمل الدولة جزءا من التكلفة…

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.