فرار اشرف السكاكي من سجن وجدة لم يدم سوى ساعات ليقع في قبضة امن الناظور

29739 مشاهدة

وجدة البوابة : تم إلقاء القبض على النزيل الشهير ببلجيكا الذي فر سابقا عبر مروحية من سجن بروج بلجيكا، و الذي نجح مجددا من الفرار من سجن وجدة ليلة الإثنين الثلاثاء، بعد بضع ساعات من فراره.

وأضافت مصادر موثوقة أن الأمر يتعلق بالسجين أشرف السكاكي والذي فر من المؤسسة السجنية بوجدة، يوم الإثنين 22 نونبر 2010 عند الساعة الرابعة بعد الزوال بمساعدة شقيق له وامرأة أخرجاه من السجن في حقيبة مجرورة.

وأوضحت المصادر أن مصالح الأمن ألقت القبض على الأشخاص الثلاثة بضواحي مدينة الناظور.

وكان السكاكي ضمن ثلاثة سجناء فروا بواسطة طائرة مروحية يوم 23 يوليوز 2009 من سجن بروج شمال بلجيكا حيث كانوا يقضون عقوبات بالسجن مدتها 30 سنة بتهمة السرقة بالعنف.

ومن ثمة اختطف الهاربون سيارة “مرسيدس” سوداء ومالكتها، ثم أطلقوا سراحها في ما بعد، قبل أن يأخذوا أحد الأشخاص كرهينة ويلوذوا بالفرار على متن سيارة.

وأوقف السكاكي في مدينة الحسيمة، رفقة 5 من شركائه من طرف مصالح الأمن المغربي في غشت الماضي.

وأصيب السكاكي بجروح، إثر حادثة سير، أثناء محاولته التخلص من ملاحقة رجال الأمن له، قبل أن يتخلى عن سيارته المرقمة بالخارج، ويتوجه نحو الجبال ضواحي المدينة، حيث تقطن عائلته.

ويعتبر السكاكي السجين الأكثر شهرة ببلجيكا، حيث يتوفر على أكثر من 16 سابقة، ويعتبر سجله العدلي ممتلئا بالعقوبات الحبسية والمحاضر الخاصة بالسرقة واستخدام الأسلحة المختلفة، بما فيها ارتكاب جرائم خطف.

فرار اشرف السكاكي من سجن وجدة لم يدم سوى ساعات ليقع في قبضة امن الناظور
فرار اشرف السكاكي من سجن وجدة لم يدم سوى ساعات ليقع في قبضة امن الناظور

اترك تعليق

1 تعليق على "فرار اشرف السكاكي من سجن وجدة لم يدم سوى ساعات ليقع في قبضة امن الناظور"

نبّهني عن
avatar
Un citoyen qui appel à l’ordre
ضيف
C’est plutôt le manque de vigilance de la l’administration pénitentiaire d’Oujda qui a facilité l’évasion du dénommé Ashraf Sekkaki. Sinon, comment expliquer le fait que sa complice puisse entrer à la prison avec un sac trolley à 2 roues et quitter en douceur les lieux avec un petit ami emballé dans son sac sans que personne ne s’en aperçoive, tout en sachant que le concerné fait l’objet d’un mandat d’arrêt international . Ce qui vient de se passer est, en fait, très inquiétant et dénote qu’on est éventuellement en présence d’une faute lourde commise par l’administration pénitentiaire d’Oujda. Ainsi l’Administration… قراءة المزيد ..
‫wpDiscuz