فاس: انزال مكثف لقوات الامن لافشال الوقفة الاحتجاجية التي دعت اليها جمعية حقوق الانسان امام القنصلية الفرنسية بفاس

32664 مشاهدة
بمناسبة الذكرى الاربعينية لوفاة المواطنة عائشة مختاري بسبب حرمانها من الحصول على التاشيرة للذهاب الى فرنسا للعلاج، دعت الجمعية المغربية لحقوق الانسان الى تنفيذ وقفة احتجاجية امام القنصلية المغربية بفاس يوم الاربعاء 23 شتنبر 2009 الا ان الانزال الامني حاول افشال هذه الوقفة بقيامه بتدخلات عنيفة ضد اعضاء الجمعية و ضد الصحفيين، و بالمناسبة اصدرت الجمعية بيانا في الموضوع، توصلت البوابة المغربية الكبرى بنسخة منه يقول البيان: عرفت الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها الجمعية المغربية لحقوق الإنسان أمام القنصلية الفرنسية بفاس يومه الأربعاء 23شتنبر2009، بمناسبة الذكرى الأربعينية لوفاة الراحلة عائشة مختاري ضحية حڭرة القنصلية الفرنسية، إنزالا مكثفا لقوات الأمن، تلاه منع وقمع المشاركين والمشاركات فيها، وتعنيف بعض أعضاء ومناضلي ومناضلات الجمعية، حيث أصيب كل من الأخ كرومي عبد الحق والأخ لطفي عبد المجيد من مكتب فرع فاس ولم يسلم من ذلك حتى الصحافيين الذين حضروا لتغطيتها (الأخ ليوبي محمد مراسل الجريدة الأولى)، كما تم حجز مكبر الصوت واللافتة.

إن مكتب فرع فاس للجمعية المغربية لحقوق الإنسان، إذ يحيي كافة الهيئات الحقوقية والنقابية والسياسية والمدنية و وسائل الإعلام وكافة المواطنـــين و المواطنات، الذين لبوا دعوته ، يدين هذا القمع المنافي للقانون وللمواثيق الدولية لحقوق الإنسان

فاس: انزال مكثف لقوات الامن لافشال الوقفة الاحتجاجية التي دعت اليها جمعية حقوق الانسان امام القنصلية الفرنية بفاس
فاس: انزال مكثف لقوات الامن لافشال الوقفة الاحتجاجية التي دعت اليها جمعية حقوق الانسان امام القنصلية الفرنية بفاس
2009-09-24 2009-09-24
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ع. بلبشير