نتضامن مع هذه الشريحة وننبه إلى:أن المحتال على المدينة يوجد من بين الموقعين على لبيان وهو الذي أقبر المدينة وقضى على طموحات أبنائها والذي شغل رئيس البلدية لحقبتين ونائبا برلمانيا وهو الٱن يستولي على الأراضي بالمدينة وأعطاه العامل منصب عضو مجلس الحقوق بجهة للخدمات التي أسداها للمخزن وهي لا تعد ولا تحصى وللعامل الحالي في الوشاية والإستخباروهلم جرا احذروا يا أبناء جرادة هذالمتساح ؟