على من تقع مسؤولية كبح جماح المتجاسرين على ثوابت الأمة ومقدساتها ؟؟؟ / وجدة: محمد شركي

15209 مشاهدة

وجدة: محمد شركي/ وجدة البوابة: وجدة في 22 مارس 2013، “على من تقع مسؤولية كبح جماح المتجاسرين على ثوابت الأمة ومقدساتها ؟؟؟”

من التناقضات الصارخة في مغرب ما بعد الدستور الجديد أن تقوم دنيا البعض  ولا تقعد بسبب غضب أحد الدعاة  في كلمة كان يلقيها  على الملأ من مجاهر بالمطالبة بالحرية الجنسية مع إحالة الداعية على القضاء بتهمة التحريض بالقتل في الوقت الذي  يسمح لمتعصب بربري تافه بالتجاسر على ثوابت الأمة ومقدساتها على موقع هسبريس الذي يفسح المجال لكل فكر منحرف ، في حين يمارس  الحظر على كل ما له علاقة بهوية المغرب  الإسلامية ، وإذا ما نشر هذا الموقع المشبوه شيئا له علاقة بالإسلام كان من النوع المدسوس بمكر وخبث أو كان من النوع الساخر . فعلى هذا الموقع نشر متعصب بربري مقالا  عرض فيه بكل وقاحة  وجسارة بثوابت الأمة ومقدساتها حيث وصف  وبقلة  حياء وأدب الفتح الإسلامي لبلاد المغرب بالغزو العربي الذي كان غرضه  التمتع بالسبايا والغلمان البربر وليس نشر عقيدة التوحيد . وعرض كذلك  بالانتساب إلى آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ساخرا من هذا النسب من أجل  إرواء غلته من الحقد البربري السخيف على الإسلام وعلى نسب نبي الإسلام  متظاهرا بأنه  ضد العروبة وليس ضد الإسلام ،علما بأن العروبة أيضا من ثوابت المغرب  رغم أنف أمه وأبيه  وعشيرته التي تؤويه  ومن في الأرض جميعا ولا ينجيه . فعلى الجهات التي  عرضت داعية على المحاكمة لأنه ورد في كلامه ما فسر تعسفا  في التأويل  بأنه تحريض بالقتل ضد مجاهر بالمطالبة بحرية الجنس  أن  تحيل أيضا على المحاكمة البربري المتعصب الذي مس الأمة برمتها في  ثوابتها ومقداستها بكل وضوح  وعن سبق إصرار إذا كان من معنى للعدالة في هذا الوطن . وإن غض الطرف على الشرذمة المتعصبة من  زبالة البربر أو شلوح الطز كما يقال ـ  مع تقديرنا لشلوح العز ، ولأحرار البربرـ  وكلنا  بربر أحرار أعزنا الله بالإسلام  بعد  ذل الوثنية ، سيؤدي إلى فتنة  لا قدر الله تكون حالقة  لهذا الوطن وتأكل أخضره ويابسه . فعلى رئاسة الحكومة المحسوبة على الإسلام ، وعلى  وزارة الشأن الديني  الوصية على الإسلام أن  تضع حدا لتجاسر  بربر الطز على المقدسات والثوابث من خلال  ما ينشرونه من زبالة على مواقع الزبالة . وعلى  حراس العقيدة، وهم علماء الأمة أن يتولوا  كبح جماح هذه النابتة البربرية التي  ظهرت مؤخرا ، والتي تحاول استغلال  أجواء الحرية والديمقراطية  بعد الربيع المغربي لتعيث في الأرض فسادا بذريعة شعار حرية التعبير للتعريض بالمقدسات والثوابت  . فليس من حرية التعبير أن  يتجاسر المدنسون على ثوابت الأمة ومقدساتها ، لأن ذلك يعتبر دوسا على دماء الشهداء الطاهرة التي  سقت هذا الوطن منذ الفتح الإسلامي إلى آخر قطرة من الدم المغربي المسلم الزكي  التي سالت  فداء للوطن وللدين ، والتي تفوح مسكا وعنبرا عبر ربوع الوطن . والمغرب  في غنى عن  ترهات النعرات الطائفية  مهما كان نوعها ، فلا فرق  بين عرب وبربر بعد الإسلام  . وعلى الجهات المسؤولة عن الإعلام أن  تتابع المواقع التي تفسح المجال للمتجاسرين على ثوابت الأمة ومقدساتها ، وتلقينهم دروسا في الوعي  بالمسؤولية خلال التعبير عوض  العربدة بحرية التعبير وابتذالها واستغلالها للمس بكرامة الأمة المقدسة . وعلى الأمة أن تغضب  لكرامتها حين تمس ثوابتها ومقدساتها ، وتطالب  الدولة  بتأديب  الفئة البربرية الضالة التي تنفخ في نعرتها القبلية  المنتنة من أجل أهداف تافهة وسخيفة . فالمغرب  ولله الحمد هو مغرب  الجميع ولا فضل لمغربي على آخر إلا  بحب الوطن والإخلاص إليه والتفاني في خدمته بنكران ذات وصدق . ولا يمكن لأحد في هذا الوطن أن يرغم غيره على الحديث  بلغته ، لأن تداول اللغات  داخل هذه الأمة وغيرها من الأمم من  الحريات العامة التي لا يتحكم فيها أحد، ولا يمكن أن يقيدها أحد مهما كان . فمن خاف ألا تستعمل لغته فعليه أن  يستعملها هو دون أن يخطر بباله التفكير في إلزام غيره بها بذريعة مظلمة لغوية وثقافية  زائفة  اخترعت  اختراعا من أجل الارتزاق  بها لأغراض  سياسوية مكشوفة وتافهة . وليعلم بربر الظز أن المغاربة عربا وبربرا أحرارا مستعدون للموت جميعا من أجل الإسلام ومن أجل العربية لغة القرآن الكريم .

على من تقع مسؤولية كبح جماح المتجاسرين على ثوابت الأمة ومقدساتها ؟؟؟ / وجدة: محمد شركي
على من تقع مسؤولية كبح جماح المتجاسرين على ثوابت الأمة ومقدساتها ؟؟؟ / وجدة: محمد شركي

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz