على رأس ثوابت المغاربة الإسلام وعلى الدولة مسؤولية حماية مشاعرهم الدينية التي تستهدفها بعض العناصر المشبوهة

238307 مشاهدة

وجدة: محمد شركي/ وجدة البوابة: “على رأس ثوابت المغاربة الإسلام وعلى الدولة مسؤولية حماية مشاعرهم الدينية التي تستهدفها بعض العناصر المشبوهة”
من المعلوم أن المغاربة يجعلون على رأس ثوابتهم التي هي عبارة عن خطوط حمراء لا يسمح لأحد حد أن يقربها بسوء مهما كان عقيدة وشريعة الإسلام الذي اعتنقه أجدادهم ونشروه في القارة الأوروبية والإفريقية وحتى في أقاصي العالم وهم يمارسون التجارة ويطوفون في الأرض . ولقد ورث الخلف عن السلف هذا الدين مقتنعين ومتشبثين به لأنه هو هويتهم الحقيقية التي صهرت كل عرقية وكل طائفية في بوتقة شعارها : (( إن أكرمكم عند الله أتقاكم )) . وقد يتسامح المغاربة مع من كل من يؤذيهم ولكنهم لا يغفرون لمن يؤذيهم في مشاعرهم الدينية المقدسة لديهم . وها هي شرذمة سوء من المغاربة اليوم وبسبب الصراع السياسوي والحزبي المنحط الذي عابته قيادتهم الرشيدة وعابهم الشعب الواعي معها تتخذ من الإسلام هدفا من أجل تصفية حساباتها السياسوية والحزبية مع غيرها . فالذين يرفعون اليوم عقيرتهم للمطالبة بتعطيل ما لا يمكن لأحد أن يبث فيه برأي لأنه شرع الله عز وجل المنزه الذي لا يأتيه باطل من بين يديه ولا من خلفه إنما يمسون مشاعر المغاربة الدينية في العمق والصميم . ومن المعلوم أن مفهوم المساواة بين الجنسين في الإسلام حسم فيه الخالق سبحانه ولا يجوز لمخلوق أن يطالب بمراجعته لأن مصدره العدالة المطلقة . ومفهوم المساواة بين الجنسية في الإسلام قوامه تكامل الجنسين مع تميز كل منهما عن الآخر بمميزات لا مجال للتحاسد في شأنها لأن الله عز وجل جعل لكل جنس فضله الخاص به ، ونهى عن مطالبة كل منهما ما خص به وما فضل به غيره . وسيبقى كل جنس كما خلقه الخالق سبحانه حتى نهاية هذا العالم ، ولا يسد جنس مسد آخر في ما خص به من وظائف . وأما المساواة في قسمة الإرث والتركة فقد تولى الخالق سبحانه القسمة بنفسه ولن يعدل مثل عدله في القسمة أحد ، ومن زعم ذلك فقد نسب لخالقه الخطأ ـ تعالى الله عما يصفون ـ وأما التعدد فقد شرعه الخالق العالم بالخلق ، ومعلوم أن النوع البشري مصون بالتعدد إذا كان المعدد ذكرا ، ومعرض للفساد إذا كانت المعددة أنثى . وتعداد الذكر في الإسلام سلوك سليم بينما تعداد الأنثى عبارة عن سفاح مخرب للأسر وللأمة قاطبة ، وهو جريمة في حق الفطرة السليمة التي فطر الله عز وجل الناس عليها لا تبديل لخلق الله . وأما ما يسمى زواج المثليين فجريمة أشنع من سفاح الإناث ،وقد دمر الله عز وجل قوم لوط عليه السلام بسببه واعتبره إثما عظيما . وأما الإجهاض فجريمة حرمها الخالق سبحانه وتعالى لأنه هو واهب الحياة ، ولا يحق لمن لا يملك الحياة أن يصادرها . ولا يقبل التمويه على السفاح بالإجهاض حيث يعتبر إجهاض السفاح جريمة مركبة وشنيعة . وإن الذين يرفعون اليوم عقيرتهم بالمطالبة بالمساواة في أنصبة الميراث ، و يجرمون التعدد ، ويطالبون بحرية السفاح من خلال المطالبة بحرية الإجهاض وحرية اللواط إنما ينسبون لشرع الخالق سبحانه ما لا يليق به من عيب ونقص كل ذلك في إطار تصفية حسابات سياسوية وحزبية مكشوفة . وعلى الدولة المغربية تقع مسؤولية حماية مشاعر المغاربة الدينية التي صار بعض السفهاء يدوسون عليها بألسنتهم القذرة . وعلى علماء الأمة أن يرفعوا دعوى ضد المتجاسرين على شرع الله عز وجل الذين يعتبرون قضاءه ظلما بطريقة وقحة ، ويجرمون قضاءه كما هو الشأن بالنسبة للتعدد . ولقد تجاسر المتجاسرون على شرع الخالق عندما أبطلوا حكم النفس بالنفس عندما رفعوا شعار إلغاء حكم الإعدام مدعين بذلك أنهم أرأف من الخالق سبحانه بالخلق . وإن الله تعالى حرم قتل النفس إلا بالحق . فإذا كان الأمر يتعلق بتحريم إعدام أصحاب الرأي والضمير لأنهم أصلا لا يمكن أن يقتلوا ، فإنه لم يسمح بالحياة للقتلة وجعل عقوبتهم في الدنيا القتل وفي الآخرة عذاب النار وشتان بين إعدام أصحاب الضمير والرأي وإعدام القتلة والمجرمين . وإن التجاسر على شرع النفس بالنفس هو الذي أغرى السفهاء بالتجاسر على شرع الله عز وجل في الأحوال الشخصية والميراث وغيرهما . فعلى الدولة أن تتحمل مسؤوليتها لأن المساس بشرع الله عز وجل يعتبر مساسا بأهم الثوابت التي هي عبارة عن خطوط حمراء لا يمكن أن يتخطاها أحد مهما كان لأنه لا أحد يستطيع أن يحل ما حرم الله عز وجل ، ولا أحد يستطيع أن يحرم ما أحل الله عز وجل . وإن المساس بمشاعر المغاربة الدينية يعتبر استفزازا مكشوفا ستكون له عواقب وخيمة إن لم تتدخل الدولة عاجلا بقوة القانون لمنع هذا التجاسر الوقح المعبر عن زبالة الفكر السياسوي الفج والدناءة الخلقية والتفسخ والانحلال .

اترك تعليق

2 تعليقات على "على رأس ثوابت المغاربة الإسلام وعلى الدولة مسؤولية حماية مشاعرهم الدينية التي تستهدفها بعض العناصر المشبوهة"

نبّهني عن
avatar
محمد شركي
ضيف

إلى من ادعى الإيمان بحرية المعتقد ظـــــــــز على حداثتك وتحررك

مغربي يؤمن بحرية المعتقد
ضيف
مغربي يؤمن بحرية المعتقد

هذا تهجم سمج وسطحي لحارس التخلف وكاهن المعبد القديم عل قيم الحداثة والتحرر

‫wpDiscuz