على إثر الإقصاء الممنهج الذي نهجته الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في اجتماعها الأخير إتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة يستنكر ويدعو إلى وقفة احتجاجية أمام مقرالجامعة/بلاغ رقم 2

17060 مشاهدة

على إثر الاجتماع التواصلي الذي عقدته الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم يوم الخميس 15 أبريل 2010 الماضي مع بعض الصحفيين والذي استثنت منه آخرين لأسباب مجهولة عقد المكتب التنفيذي لإتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة اجتماعا طارئا وعاجلا للرد على هذا الإقصاء الممنهج والمكشوف الذي كشفت من خلاله جامعة الفاسي عن أسلوب التفرقة الذي تنهجه منذ زمن في حق كل من سولت له نفسه توجيه النقد للجهاز الوصي على الكرة المغربية، وقد تضمن هذا الاجتماع تدارس العديد من النقاط الأساسية التي سيقدم عليها الإتحاد في غضون الساعات القليلة القادمة كإجراء ضروري لإيقاف مثل هذه الممارسات اللامقبولة والتي تؤكد على شيء واحد، وهو سياسة التصنيف التي تنهجها الجامعة في حق الصحفيين، مع العلم أنه لا يوجد صحفيين من الدرجة الأولى وآخرين من الدرجة الثانية، مادامت وزارة الاتصال تسلم البطائق المهنية لكل الصحفيين دون أي تصنيف أو تحيز لجهة على حساب الأخرى كما فعل مسؤولو جامعة كرة القدم الذي على ما يبدو أنهم فضلوا الصحفيين المهادنين على نظرائهم الذين ينتقدون لما فيه مصلحة الكرة المغربية بشهادة الجميع بما فيهم أولئك الذين اتخذوا قرار الإقصاء في حقنا كأصحاب أقلام لا تخشى لومة لائم في قول كلمة الحق والجهر بها حتى لو كان ذلك على حساب أعناقنا لأن الساكت عن الحق شيطان أخرس.
وأمام هذا الحيف المقصود والممنهج فإن إتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة وهو يصدر هذا البلاغ الاستنكاري، لا يجد حرجا في الإعلان عن استيائه العميق والشديد اتجاه الأسلوب الذي نهجته وتنهجه الجامعة التي فضلت بعض الصحفيين المواليين لها على حساب باقي الجسم الإعلامي الرياضي في وقت تقتضي فيه الضرورة إشراك كل مكونات الحقل الصحفي الرياضي بمختلف اتجاهاته وشرائحه.كما يؤكد إتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة الذي يعمل في صمت بعيدا كل البعد عن أي بهرجة إعلامية ودون أي تسكع إعلامي يسيء للصحافة الرياضية المغربية، ودون أي تدخل سافر من طرف بعض الصحفيين الذين يتدخلون في كل الشؤون الرياضية حتى التقنية منها، والذين على ما يبدو بالواضح والمرموز أصيبوا بجنون العظمة، وإن كان لا يهمنا كل هذا بقدر ما يهمنا الحيف والتفرقة وتفضيل زيد عن عمرو كما فعلت الجامعة التي ضربت بكل الأعراف والتقاليد المتعارف عليها عرض الحائط بما فيها الرسالة الملكية التي جاءت من قبل كخارطة طريق لإصلاح الرياضة المغربية بشكل عام على الرغم من المسكنات وحلول آخر ساعة التي حاول بعض مسؤولي الجامعة من خلالها إسكات صوتنا من خلال وعود بإستدعائنا في مناسبات قادمة، وهنا لا يسع الإتحاد سوى أن يذكر جامعتنا الموقرة بنموذج هو الأقرب أن تستفيد منه ذلك أن الحكومة وفي شتى اجتماعاتها تستدعي كل الأطراف بما في ذلك المعارضة منها على الرغم أننا لا نشكل معارضة للجامعة بقدر ما نحن أناس يعملون لما فيه مصلحة الرياضة الوطنية أولا وأخيرا، وما أثلج صدورنا حقيقة هو خروج الجامعة عن صمتها الرهيب بعد سنة كاملة على تواجدها رغم تهميشنا.لقد كشفت الجامعة بفعلتها هاته عن كونها جهازا يستدعي الصحفيين الذي ينالون الرضى ويهمها أمر هؤلاء الذين يكذبون عن ذقون المغاربة جملة وتفصيلا، في وقت يهمنا نحن كإتحاد هو النقد البناء والهادف، وهو وسام تفتخر به ولا نرضى عنها بديلا من أجل المصلحة العامة التي تبقى هي الأهم حتى من أولئك الذي يزرعون بذور التفرقة والإقصاء الذي على ما يبدو أنه أصبح هو السمة البارزة في جامعة الفاسي التي لربما نست أو تناست لا يهم على أن أمر كرة القدم يهم كل المغاربة وليس فئة دون أخرى.وفي نهاية الاجتماع الطارئ تدارس إتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة بكل مكوناته وأعضائه العديد من النقاط الأساسية في مقدمتها قيامه بوقفة احتجاجية أمام مقر الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم احتجاجا على هذا التهميش الذي يؤشر على شيء واحد هو أن الجامعة تجاهل صحفيين موالين لها على حساب آخرين شرفاء كل همهم تشريح الواقع الكروي المغربي كما هو دون أي مساحيق أو روتوشات.وفي الأخير لا يسع الإتحاد سوى التأكيد على أنه سيواصل عمله الذؤوب والمتواصل والرامي إلى المساهمة مساهمة فعالة في تنمية وتأهيل الكرة المغربية حتى وإن تجاهلنا المسؤولون على الجامعة المدعوة إلى نبذ كل أشكال التفرقة والإقصاء المبيت، وعاشت الكرة المغربية وعاش معها إتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة الذي يبقى شعاره الأول والأخير هو ممارسة إعلام رياضي احترافي يواكب التطور الذي يعيشه المغرب في شتى المجالات بقيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

ujsm على إثر الإقصاء الممنهج الذي نهجته الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في اجتماعها الأخير إتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة يستنكر ويدعو إلى وقفة احتجاجية أمام مقر الجامعة
ujsm على إثر الإقصاء الممنهج الذي نهجته الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم في اجتماعها الأخير إتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة يستنكر ويدعو إلى وقفة احتجاجية أمام مقر الجامعة

عبد الهادي الناجيرئيس اتحاد الصحفيين الرياضيين المغاربة

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz