عدد قتلى "حافلة الرشيدية" يرتفع إلى 24 شخصا

وجدة البوابة13 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
عدد قتلى "حافلة الرشيدية" يرتفع إلى 24 شخصا
رابط مختصر

أعلنت سلطات ولاية درعة تافيلالت أن عدد قتلى حادثة انقلاب حافلة لنقل المسافرين بوادي الدرمشان، الأحد الماضي بجماعة الخنك في إقليم الرشيدية، صبيحة الأحد الماضي، قد ارتفع من 19 إلى 24 بعدما عثرت فرق الإنقاذ على خمس جثث أخرى، اليوم الجمعة، بمياه سد الحسن الداخل.

ومازالت فرق الإنقاذ تواصل البحث عن مفقودين آخرين محتملين، بعدما تم العثور على 24 جثة وإنقاذ 30 شخصا، رغم أن مساعد سائق الحافلة أكد في تصريح لأحد المنابر الإعلامية أن الحافلة كان على متنها 49 شخصا بالإضافة إلى السائق ومساعده.

وعن هذه الحصيلة الجديدة التي تجاوزت الرقم المصرح به من طرف مساعد الحافلة، قال مصدر مسؤول: “هناك احتمال أن الحافلة كانت تقل عددا كبيرا من المواطنين وتجاوزت العدد المسموح به قانونيا”، مشيرا إلى أن “الحصيلة مرشحة للارتفاع”، وفق تعبيره.

وكان كل من عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، وعبد القادر اعمارة، وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، والجنرال دوركوردارمي قائد جهاز الدرك الملكي، قد حلوا بمكان انقلاب الحافلة، حيث وقفوا على عملية البحث عن المفقودين التي تباشرها فرق الإنقاذ، وقاموا أيضا بزيارة تفقدية للمصابين الذين يتابعون العلاجات بالمستشفى الجهوي مولاي علي الشريف.

المصدرمحمد ايت حساين

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.