عبث التهويل من الغش في امتحان الباكلوريا عبر الفيسبوك

28870 مشاهدة

وجدة: محمد شركي/ وجدة البوابة: وجدة في 13 يونيو 2013، اطلعت على ما كتب في موقع هسبريس حول نشر مواضيع امتحان الباكلوريا على الفيسبوك ، فبدا الخبر سخيفا ومثيرا للسخرية في نفس الوقت ، خصوصا عندما تستشف من الخبر الرغبة في اعتبار ذلك انتصارا للغش على وزارة التربية الوطنية من شأنه أن يهدد منصب الوزير . والحقيقة أن ما حدث يدخل ضمن مقولة مشهورة : ” لا يستنجى من ريح ” . فبعد مرور نصف حصة الامتحان يحق للمترشحين مغادرة قاعات الامتحان ، ومن ثم يمكنهم نشر المواضيع على الفيسبوك ، ويمكن لمن أراد الإجابة عن الأسئلة أن يفعل ، ولن يؤثر ذلك في شيء على سير الامتحانات إذا ما كانت الرقابة في المستوى المطلوب تمنع المترشحين من التواصل مع الخارج عبر هواتفهم الخلوية أو ما سد مسدها من المخترعات الجديدة . وحتى إذا ما تمكن بعض المترشحين من الإفلات من الرقابة بشكل من الأشكال ،فإن احتمال نسبة حالات الغش ستكون جد محدودة ، وحتى نسبة النجاح في الغش ستكون محدودة أيضا اللهم إلا إذا وقع تواطؤ من طواقم المراقبة مع المترشحين داخل قاعات الامتحان وحدث التواصل مع الخارج عن عمد وسبق إصرار ، فهذه هي الحالة الوحيدة التي يمكن أن يقع خلالها تسرب أسئلة الامتحانات والأجوبة عنها من وإلى داخل قاعات الامتحان ، وما عدا هذه الحالة من المستبعد جدا أن تنجح طريقة الفيسبوك في الغش . ومعلوم أن ترويج الأراجيف عن مصداقية الامتحانات عادة معروفة تتكرر سنويا من أجل تحريض المتعلمين على الفوضى والاضطرابات ، ومن أجل التشكيك في مصداقية الامتحانات ومصداقية النتائج . والمستغرب فيما نشر على موقع هسبريس هو الحديث عن غش الفيسبوك وكأنه إنجاز علمي كبير وليس مجرد عمل منحط صادر عن جهة منحطة أخلاقيا . ويفهم من سياق الخبر المنشور على هذا الموقع أنه منحاز إلى الغش ، ويتحين الفرص من أجل النيل من وزير التربية الوطنية الذي قرر الحفاظ على مصداقية امتحان الباكلوريا ، وهو قرار لمحاربة الفساد ، وهذا أمر يعد موضوع إجماع الشعب المغربي بعد ربيعه . ولا أظن أن التهويل من غش الفيسبوك سيؤثر على مصداقية امتحان الباكلوريا أو على نتائجها . ونسجل خلال هذا الموسم تقدما ملموسا في ضبط الظواهر السلبية التي كان تشوش من قبل على ظروف امتحان الباكلوريا بفضل القرارات الجديدة التي اتسمت ببعض الصرامة والجدية . ونأمل أن تؤتي هذه القرارات أكلها في المواسم القادمة لتجتث كل الظواهر السلبية التي تستهدف مصداقية امتحان الباكلوريا . ويبدو أن خرافة غش الفيسبوك باتت متهافتة وسخيفة ومثيرة للسخرية في نفس الوقت.

عبث التهويل من الغش في امتحان الباكلوريا عبر الفيسبوك
عبث التهويل من الغش في امتحان الباكلوريا عبر الفيسبوك

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz