عامل إقليم فجيج بوعرفة يحتقر الهيئات المنتخبة

21633 مشاهدة

منذ تعيين السيد إدريس ايت مبارك عاملا على إقليم فجيج في 1 مارس 2010 وهو يقدم على مبادرات مستفزة ومثيرة للجدل ، في هذا المقال الموجز سنتطرق لاحتقاره للهيئات المنتخبة عبر مثالين بارزين ، على أن نتطرق في مقالات قادمة لخرجاته التي أصبحت حديث الرأي العام ببوعرفة وكل الإقليم.

عامل إقليم فجيج بوعرفة يحتقر الهيئات المنتخبة
عامل إقليم فجيج بوعرفة يحتقر الهيئات المنتخبة

-أولا: لقد عرقل اجتماع المجلس الإقليمي في دورته العادية الأخيرة بطريقة وصفها أعضاء المجلس الإقليمي بالمتسلطة ، بل أكثر من ذلك انه منع اجتماع لجنة فتح الاظرفة لاقتناء سيارتي إسعاف وسيارة لنقل الموتى وحافلة صغيرة لفائدة المجلس الإقليمي ، وقد أثار هذا السلوك غضب أعضاء المجلس الإقليمي ،الذي اعتبروا تدخل عامل الإقليم وصاية لا تنسجم جملة وتفصيلا مع مبدأ الاستقلالية ،وتتعارض تعارضا كليا مع مصلحة المواطنين .

-ثانيا: لقد ضغط بشكل كبير كي يعقد المجلس البلدي دورة استثنائية يوم أمس 8 يونيو 2010 للتراجع عن قرار سابق اتخذه -المجلس البلدي- بالإجماع وهو القاضي بان يتكلف المجلس البلدي وشركائه بأداء فواتير الماء التي تراكمت لمدة أربع سنوات إلى غاية 31 دجنبر 2009 ،على اثر المقاطعة التي تقودها التنسيقية المحلية لمناهضة الغلاء والدفاع عن الخدمات العمومية.

وعلاقة بهذا الموضوع فقد عقد عامل الإقليم لقاءات مع المجلس البلدي والمكتب الوطني للماء الصالح للشرب وقر قراره”السديد والحكيم” على أن يتم اقتطاع ديون المكتب الوطني للماء الصالح للشرب من المنبع بالنسبة للموظفين ، أما المواطن العادي فيجب أن يؤدي ما عليه من مستحقات والعصا لمن عصا .

وللموضوع بقية…….

الصديق كبوري/بوعرفة

اترك تعليق

1 تعليق على "عامل إقليم فجيج بوعرفة يحتقر الهيئات المنتخبة"

نبّهني عن
avatar
بوعناني حر
ضيف

أعتقد أن إقليم فجيج و خاصة أمثال كبوري الصديق الدين جروا الاقليم إلى الهلاك لا تصلح معهم إلا هده المقاربة الجديدة التي نثمنها و نشد بحرارة على يد عامل إقليم فجيج الدي يحاول جاهدا تخليص الإقليم من هرلاء القراصنة الدين بدأ نجمهم في الأفول وتوالت عليهم الهزائم خاصة بعد فشل إضراب مقاطعة الامنحانات
و العصى لمن عصا

‫wpDiscuz