طفل يرفع حصيلة "حادثة الرشيدية" إلى 29 قتيلا

وجدة البوابة15 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
طفل يرفع حصيلة "حادثة الرشيدية" إلى 29 قتيلا
رابط مختصر

ارتفعت حصيلة قتلى حادث انقلاب حافلة لنقل المسافرين على مستوى واد الدرمشان بجماعة الخنك، بإقليم الرشيدية، إلى 29 شخصا، بعدما عثرت فرق البحث على جثة طفل في ربيعه الثاني صباح اليوم بسد الحسن الداخل.

ومازالت فرق الإنقاذ لليوم الثامن تواصل البحث عن مفقودين آخرين محتملين وسط مياه السد ضواحي الرشيدية، بعدما تم العثور على 29 جثة وإنقاذ 30 شخصا؛ فيما عدد الركاب الذين كانوا على متن الحافلة غير معروف، خصوصا مع احتمال أنها كانت تقل عددا كبيرا من المواطنين، وتجاوزت العدد المسموح به قانونيا، ما يؤكد أن الحصيلة مرشحة للارتفاع.

أحمد نايت ميمون، فاعل حقوقي بالرشيدية، أبرز أن “هذه الفاجعة التي شهدتها الرشيدية الأحد الماضي كان بإمكانها أن تسبب في محاكمة بعض المسؤولين وإقالة آخرين”، مشيرا إلى أن “الدولة يجب أن تفرض المراقبة على الحافلات العمومية، لضبط عدد ركابها من أجل تسهيل البحث عنهم أوقات الفواجع”، وفق تعبيره.

المصدرهسبريس من الرشيدية

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن