طعنات تسلب حياة مغربي في العاصمة السعودية

وجدة البوابة15 يوليو 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
طعنات تسلب حياة مغربي في العاصمة السعودية
رابط مختصر

نقل موقع “سبق” الإخباري السعودي أن السلطات بمدينة الرياض شرعت في التحقيق في جريمة قتل راح ضحيتها مغربي يعمل مدرباً في أحد النوادي الرياضية.

وأورد المصدر ذاته أن شخصاً اقتحم النادي الذي يشتغل فيه المغربي مدرباً، أمس الأحد، وسدد له طعنات تسببت في مقتله.

وقال شاهد عيان، وفقاً للمصدر نفسه، إن الجاني دخل مقر النادي بعد أداء صلاة العشاء، وقام بطعن المغربي الذي لفظ أنفاسه قبل نقله إلى المستشفى.

وباشرت الجهات الأمنية التحقيق في القضية، وأغلقت النادي لإكمال الإجراءات المناسبة ومعرفة أسباب ودوافع الجريمة.

من جانبها، نقلت صحيفة “عكاظ” السعودية أن الحادث وقع في حي السويدي بالعاصمة الرياض نقلاً عن شهود عيان.

وأضاف المصدر أن المدرب المغربي حاول الفرار باتجاه مرافق النادي الداخلية غير أن الجاني واصل ملاحقته مهدداً كل من يحاول الاقتراب منه بإيذائه.

وقد سقط الضحية في موقع مخصص للسباحة والدماء تنزف منه، فيما واصل الجاني توجيه الطعنات إليه ولاذ بعد ذلك بالفرار.

ومن المنتظر أن تتم ملاحقة الجاني بناءً على ما وثقته كاميرات النادي وإفادات الشهود العيان.

المصدرعبد الرحيم الرماح

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.