ضحايا شركة النجاة يحتجون ويلوحون بالتصعيد

11398 مشاهدة

مصطفى محياوي- وجدة البوابة : جرادة 24 دجنبر 2011، رغم مجموعة من الحوارات محليا وجهويا ووطنيا على مستوى عامل إقليم جرادة ومندوب الوكالة الوطنية وإنعاش التشغيل والكفاءات ووزارة الشغل ما يزال ملف ضحايا شركة النجاة حسب فرعها بمدينة جرادة يقابل بالتهميش والنسيان والآذان الصماء في نظره والتملص من المسؤولية من طرف المسؤولين والمتورطين في الفضيحة . خطوات نظمت على حد تعبير بيان صادر عن فرع جرادة لضحايا شركة النجاة وتتوفر جريدة الأحداث المغربية على نسخة منه عبر إيداع ملف الضحايا بجرادة بكل من المجلس الوطني لحقوق الإنسان . مؤسسة الوسيط . الهيأة الوطنية لحماية المال العام وإيداع الملف المذكور في القضية المرفوعة بمحكمة الإستئناف بالدار البيضاء . هذا بالإضافة إلى رسالة ملكية تحت إشراف المجلس الوطني لحقوق الإنسان . وعود أعطيت حسب الضحايا خاصة من طرف مندوب الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات الذي التزم بإيجاد حلول فورية حسب نفس البيان الذي حمل بين طياته تسائلات على عدم إدراج الملف ضمن الصفقات المبرمة مع مجموعة دول خليجية عبر الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل . هذا ولوح المحتجون بالتصعيد من خلال عزمهم على مواصلة معاركهم على حد قولهم بكل الأشكال النضالية المشروعة مع إدانة كل أشكال التماطل والتسويف تجاه ملفهم العادل والمشروع حسبهم والذي يقابله صمت رهيب وغير مبرر من طرف المسؤولين

ضحايا شركة النجاة يحتجون ويلوحون بالتصعيد
ضحايا شركة النجاة يحتجون ويلوحون بالتصعيد

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz