ضبط 195 قضية في مختلف السرقات بوجدة خلال شهر واحد و إحالة 174 شخصا من أجلها على العدالة

13361 مشاهدة

سجلت المصالح الأمنية التابعة لولاية أمن وجدة خلال شهر غشت الأخير و منتصف شتنبر 2010 بنفوذ مدينة وجدة 195 قضية إجرامية تتعلق بمختلف السرقات ،ذهب ضحيتها 242 شخصا ، و أحيل بموجبها على العدالة 174 شخصا ..
و قد تصدرت هذه القضايا السرقات تحت التهديد بواسطة السلاح الأبيض ، حيث استقبلت المصالح الأمنية على إثرها 43 شكاية فيما بلغ عدد ضحاياها 43 شخصا من بينهم 17 امرأة 5 قاصرين و قاصرتين تم من خلالها انجاز 27 قضية و أحيل على العدالة 27 شخصا .

ضبط 195 قضية في مختلف السرقات بوجدة خلال شهر واحد و إحالة 174 شخصا من أجلها على العدالة
ضبط 195 قضية في مختلف السرقات بوجدة خلال شهر واحد و إحالة 174 شخصا من أجلها على العدالة

كما تم تسجيل 29 سرقة بالنشل و تم انجاز 17 قضية منها. كان ضحيتها 29 شخصا من بينهم 10 نساء و أحيل على العدالة 22 شخصا.و في قضايا السرقات بالخطف سجلت ذات المصالح خلال هذا الشهر 25 شكاية و عدد ضحاياها 31 شخصا من بينهم 17 امرأة تم من خلالها انجاز 19 قضية و أحيل على العدالة 23 شخصا ..و تم تسجيل 19 قضية في السرقات بالعنف، كان ضحيتها 19 أشخاص من بينهم 13 امرأة و قد تم انجاز 09 قضايا أحيل بموجبها على العدالة 13 شخصا من بينهم 3 قاصرين .و في السرقات من داخل السيارات سجلت خلال هذا الشهر 28 قضية و عدد الضحايا 28 شخصا من بينهم 3 نساء و تم انجاز 11 قضية فيما أحيل بموجبها على العدالة 12 شخصا من بينهم 3 قاصرين .و من أخطر هذه السرقات تلك التي سجلت بتاريخ 17 من غشت المنصرم لما تم إيقاف المسمى م.م متلبسا بالسرقة من داخل سيارة و بعد استقدامه إلى مركز الشرطة و تنقيطه بالمحفوظات الولائية و الناظم الآلي تبين أنه يشكل أربعة مذكرات بحث من أجل السرقة بالتسلق والسرقة بالكسر و سرقة دراجة ناريةالمعنى و بعد البحث معه اعترف بنشاطه الإجرامي و كدا بتعاطيه للسرقة كمصدر للتعيش و في هذا الإطار تم تقديمه للوكيل العام للملك الذي وضعه رهن الاعتقال.من جهة أخري تم تسجيل 18 قضية تتعلق بسرقة الدراجات النارية و عدد ضحاياها 18شخصا وقد تم انجاز 7 قضايا منها و أحيل من أجلها على العدالة 4 أشخاص .و في السرقات العادية تم تسجيل 52 قضية كان ضحيتها 52 شخصا من بينهم 14 امرأة، أنجزت منها 34 قضية ، فيما أحيل بسببها على العدالة 6 أشخاص من بينهم امرأة و قاصرين...وجدة : محمد بلبشير

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz