شكاية من مواطن ضد مصحة درب غلف

46805 مشاهدة

السيد الحسين ايت باموت   

رقم  بطاقة التعريف الوطنية :3829 BK

العنوان : سيدي الخدير زنقة 3 رقم 21

الدار البيضاء

إلى السيد وزير الصحة المحترم

الموضوع : شـــكاية

سلام تام بوجود مولانا الإمام

وبعد

يشرفني  سيدي الوزير أن أحيط  جنابكم  الكريم بالمعاملة االلاإنسانية  والتماطل الذي تعرضت له من طرف مصحة درب غلف  بمدينة الدار البيضاء ووكيل شركة الوطنية للتأمينات التي أخضع لنظام التغطية الصحية الذي توفره بصفتي مستخدما بشركة حافلات المدينة بالدار البيضاء .

سيدي ،

بتاريخ 07 ماي 2013 أصيب زوجتي المسماة السعدية كودزي  والحاملة لبطاقة التعريف الوطنية BK755402  بتدهور مفاجئ في حالتها الصحية  ،تم على إثرها نقلها إلى مصحة درب غلف ،حيث خضعت لفحوصات وتحاليل  متواصلة بناء على طلب الأطباء بعد أن تم وضعها في غرفة الإنعاش  لمدة تسعة أيام متواصلة ،بالإضافة إلى خمسة أيام بغرفة عادية بالمصحة تحت  الرعاية الطبية قبل أن  تتسحن صحتها وتغادر المستشفى بتاريخ 22 ماي 2013 .

أثناء إقامتها بالمصحة  تقدمت لشركة الوطنية  بطلب التحمل الطبي ( prise en charge )  وبالفعل زارنا بتاريخ 10 ماي 2013  الطبيب الخبير  التابع للشركة لتقييم الحالة الصحية للسيدة زوجتي حيث أعد تقريرا في الموضوع قال فيه أن الحالة لم تكن تستدعي البقاء في غرفة الإنعاش لأسبوع وأن دفتر تحملات المؤسسة يقول أن “لا يوضع في غرفة الإنعاش إلا و من وصل  إلى المصحة في حالة غيبوبة ”   وبالتالي فان شركة التأمين غير ملزمة بتعويضي على  المبيت في غرفة الإنعاش وستدفع قيمة  المبيت بغرفة  العناية المركزة فقط  ، أثناء مواجهتي لإدارة المصحة برفض شركة التأمين التعويض أخبروني بأن أطباء المصحة هم لأدرى بالحالة الصحية لزوجتي وان شركة التأمين تحاول التملص من واجباتها  وأنني ملزم إن رفضت شركة التأمين التعويض أن أؤدي الفرق وإلا لن يسمح له بإخراج زوجتي من المصحة  ،في الوقت الذي لم تمكني لا شركة التأمين و المصحة من التقارير الطبية بدعوى السر المهني ورغم جولاتي المكوكية بين المصحة و شركة التأمين كان الجواب هو التضارب الدائم في التصريحات وتحميل المسؤولية للطرف الآخر ، إلى أن استجبت  تحت الضغط  و رغم ظروفي المالية الصعبة وأديت مبلغا ماليا للمصحة قدره 12392  درهم  وهي أكثر بكثير من المبلغ الذي كان يجب أن أدفعه ((tiers payant  ورغم إني مؤمن وأدفع شهريا أقساط التغطية الصحية  ،فإن كنت ضحية لهذا التضارب في التقارير  .

 وفي النهاية أطلب من سيادتكم – سيدي الوزير- التدخل وفتح تحقيق في هذا التلاعب وانصافي عن الاضرار المادية والمعنوية التي لحقت بي

وتقبلوا فائق التقدير والاعتبار

تجدون رفقته مجموعة من الوثائق التي تثبت الواقعة

 نسخة قصد الإطلاع  موجه ل

–           المجلس الوطني لحقوق الانسان

–          مؤسسة الوسيط

–          مصحة درب غلف

–          مصلحة الشكايات – الوطنية للتأمين 

شكاية من مواطن ضد مصحة درب غلف
شكاية من مواطن ضد مصحة درب غلف

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz