رحم الله الشهيدة عائشة ،وعائلة كمراني تجهر بصوتها إلى صوت السيد مختاري من أجل إقرار الحقيقة.