شرطي يطلق رصاصتين لإنهاء مقاومة عنيفة بطنجة

وجدة البوابة27 يوليو 2019آخر تحديث : منذ 4 أشهر
شرطي يطلق رصاصتين لإنهاء مقاومة عنيفة بطنجة
رابط مختصر

اضطر موظف شرطة يعمل بالفرقة السياحية التابعة لولاية أمن طنجة إلى استخدام سلاحه الوظيفي، اليوم السبت، في تدخل أمني لتوقيف شخص من ذوي السوابق القضائية، ويشكل موضوع عدة شكايات تتعلق بالسرقة بالعنف والضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن عناصر الشرطة السياحية كانت قد تدخلت بمنطقة “السوق الداخل” في المدينة العتيقة لتوقيف المشتبه به، بعد إشعار من امرأة كانت ضحية سرقة تحت التهديد بالعنف، غير أن المعني بالأمر أبدى مقاومة عنيفة باستخدام السلاح الأبيض في مواجهة عناصر الأمن، وهو ما اضطر أحد موظفي الشرطة إلى إطلاق رصاصة تحذيرية من سلاحه الوظيفي، قبل أن يصيب المشتبه به برصاصة ثانية في أطرافه السفلى؛ بعدما رفض الامتثال وعرض حياة الشرطيين لتهديد جدي وخطير.

وأضاف المصدر ذاته أن المشتبه به نقل إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، بينما تم فتح بحث قضائي من طرف المصلحة الولائية للشرطة القضائية بطنجة، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا الاستماع إلى الضحايا، الذين بلغ عددهم في هذه المرحلة من البحث ثلاثة أشخاص، كانوا ضحايا سرقات بالعنف واعتداءات جسدية من طرف المشتبه به الموقوف.

المصدرعبد الحميد البجوقي

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن