شخص مشبوه يطوف بالمؤسسات التربوية بوجدة لتشكيك المتعلمين في دينهم

98558 مشاهدة

وجدة: محمد شركي/ وجدة البوابة: وجدة في 12 أبريل 2014، توصل موقع  وجدة  البوابة  بشكوى  من مجموعة  من  التلميذات في  الثانوية التأهيلية  المتنبي  بوجدة  مفادها  أن  شخصا مشبوها  يضع  قبعة شبيهة بقبعات صيادي السمك  ، وبلحية  لنينية  يغلب  عليها  الشيب  اتصل  بهن  في محيط المؤسسة  أو  عند  بوابتها  ، وفتح معهن  حوارا مفتعلا حول  اللباس  الشرعي  معرضا به  ومحرضا  عليه ، ثم اتخذ  من هذا  الموضوع  مطية  للطعن  في دين  وعقيدة  الأمة ، وتعتقد  بعض  التلميذات  أن  هذا  الشخص  كان  هدفه  هو  جس نبضهن  لمعرفة  مدى  استجابتهن للتغرير  والاستدراج  نحو  الرذيلة  بذريعة  ترويج  الفكر  المنفتح  والمتحضر  ، والثائر  على  القيم . ولما  سئل  هذا  الشخص  المشبوه  عن  هويته  رفض الكشف عنها  ، وقال  للتلميذة  التي  طلبت  منه  الكشف  عن  شخصيته : “من يدريني أنك  لست  متعاونة  مع الشرطة ؟ “الشيء الذي يعني  أنه  يخفي  شخصيته  ويتحاشى  مراقبة  أجهزة الأمن  من أجل  ترويج  أفكار هدامة   تمس بمقدسات  الأمة والوطن  في  محيط  مؤسسات  تربوية  مسؤولة عن  تربية  الناشئة .  ولا يختلف  ما يقوم  به  هذا  الشخص  المشبوه  عن  الممارسات  المهددة  للناشئة  من قبيل  التحرش الجنسي والتغرير  والاستدراج، وتسويق  المخدرات  ،  ونشر الأفكار  الهادمة … ولقد سبق أن  نبهنا عندما  سقط أحد  التلاميذ  ضحية  عملية  إجرامية  عند بوابة مؤسسة تربوية إلى  ضرورة مرابطة  أجهزة  الأمن  باستمرارأمام  بوابات  المؤسسات  التربوية  وفي محيطها  من أجل  رصد  ومنع  كل من  يهدد الناشئة المتمدرسة مهما  كان أسلوب التهديد. ولا يقل  ما فعله هذا  الشخص  المشبوه  خطورة  عن  جرائم  الاعتداء  والقتل  والاغتصاب  والاختطاف لأنه  يقتل   في الناشئة  القيم  الأخلاقية  التي  تصون عقيدتهم ،  وكرامتهم . ولا شك أنه  مجرم متمرس  يمهد  لجرائمه  الأخلاقية  عن  طريق حيلة  فتح  الحوارات  المشبوهة مع   متعلمين  أبرياء  لغرض  خبيث  يضمره . ولهذا نرجو  أن   تتحرك  الجهات  المعنية  التربوية  والأمنية  لرصد   هذا  الشخص  المشبوه  والإيقاع  به قبل  أن   يتمكن  من ارتكاب  جرائمه  الخسيسة .  

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz