سوريون عالقون على الشريط الحدودي للجزائر والمغرب‏

182719 مشاهدة

وجدة البوابة: النظام الجزائري يستمر في طرد السوريين من أراضيه للحدود المغربية .. ولازال يدعي أنه بلاد الكرم والشهامة في بلاغاته الكاذبة .. علما أن شهادات السوريين تؤكد جفاء وتعسف النظام الجزائري الذي لم يقدم العون لهم قصد التخفيف من معاناة الإخوة السوريين كما أكدوا للمجتمع المدني بوجدة عدم تقديم أدنى مساعدة لهم اللهم من مساعدات المواطنين

كما طالب السوريون النازحون من الدولة المغربية ومن جلالة الملك وكذا الجمعيات التدخل من أجل توفير ملاجئ ومخيمات لأبنائهم ونسائهم .. وقد ظهر عليهم التعب والعياء نفسيا وبدنيا .. في ظروف جوية باردة قرب الشريط الحدودي..

يوم الأحد 26 يناير 2014، دخل مجموعة من السوريين بمساعدة العسكر الجزائري الذي سهل مأموريتهم للعبور إلى المغرب.. وبالنظر لتدفق عدد هائل من اللاجئين السوريين إلى المغرب عن طريق الجزائر وبالنظر كذلك إلى تفنيد السلطات الجزائرية لتسهيل تهجيرهم إلى المغرب عملت السلطات المغربية على دحض افتراءات السلطات الجزائرية وبدأت في توقيف تسللهم إلى داخل التراب المغربي.. حيث نصبت خيمتين كبيرتين على الشريط الحدودي لإيواء اللاجئين.. مع توفير سيارة الإسعاف والمياه الصالحة للشرب.. كما تدخلت بعض فعاليات المجتمع المدني بمدينة وجدة لتوفير بعض الاحتياجات الآنية..

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz