سكان مدينة وجدة يحرمون من الماء الشروب بعد انقطاعه فجأة

20967 مشاهدة

وجدة : محمد بلبشير / وجدة البوابة: وجدة في 16 ماي 2012، عاش سكان مدينة وجدة و خاصة الذين يقطنون بنفوذ المنطقة الحضرية لواد الناشف سيدي امعافا ساعات طويلة بدون ماء صالح للشرب ، بعد تكرار انقطاعه منذ يوم الخميس 11 ماي و إلى حدود كتابة هذا المقال يوم الثلاثاء 15 ماي 2012 ، وهي الانقطاعات التي تزامنت مع موجة الحر القاسية التي تجتاح البلاد ، و استنكر السكان هذه الانقطاعات المفاجئة ، فيما حاول بعضهم ربط الاتصال بالوكالة المستقلة لتوزيع الماء و الكهرباء للاستفسار عن ذلك لكن بدون جدوى ، و بقي السكان في حيرة طويلة ، و شوهد العشرات من المواطنين و هم يحملون براميل و قنينات بحثا عن قطرة ماء تروي ظمأهم ، فيما لجأ آخرون إلى اقتناء المياه المعدنية التي قلت بعدد من الدكاكين ، كما عانت الحمامات و المساجد هي الأخرى من انعدام الماء .. يحدث هذا و مصلحة توزيع الماء الشروب لم تحرك ساكنا بل لم تجرؤ لإيداع أو نشر خبر سابق عن هذه الانقطاعات حتى يتسنى للسكان اتخاذ احتياطاتهم بتخزين المياه ..و للإشارة فقد حصل هذا الانقطاع الثالث من نوعه منذ الساعة الثالثة بعد زوال يوم الثلاثاء 15 ماي و مازال مستمرا ليبقى السكان في حيرة كبرى خاصة و أن المشكل أصبح يتكرر كلما اشتد الحر في حين أن الأحياء الراقية جدا لم يسبق لها أن عانت من انقطاع الماء لأسباب لا يعرفها الا مسئولو الوكالة الحضرية المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء ..

سكان مدينة وجدة يحرمون من الماء الشروب بعد انقطاعه فجأة
سكان مدينة وجدة يحرمون من الماء الشروب بعد انقطاعه فجأة

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz