سفيرالمغرب في السعودية ينتقل إلى عفو الله

7471 مشاهدة
علم في الرياض أن عبد الكريم السمار ، سفير المغرب في المملكة العربية السعودية ، انتقل إلى عفو الله عصر اليوم الأحد بأحد مستشفيات العاصمة السعودية عن سن يناهز 72 سنة .

وكان الراحل قد التحق بمنصبه في الرياض في شهر يونيو 1996.

وقد ازداد سنة 1937 بالرباط، وحصل سنة 1961 على شهادة الإجازة في الآداب من جامعة الاسكندرية / القاهرة .

وبعد قضائه فترة وجيزة في الإذاعة والتلفزة المغربية، التحق سنة 1975 بوزارة الخارجية كمستشار لدى سفارة المغرب بأبيدجان، ثم شغل منصب مستشار بسفارة المغرب في القاهرة سنة 1978 وبعد ذلك عين قائما بالأعمال في سفارة المغرب في إسلام أباد سنة 1979 .

كما شغل الراحل منصب قنصل المغرب في بوبيني بفرنسا ابتداء من سنة 1981 ثم قنصلا عاما للمملكة في باريس ابتداء من سنة 1983 فسفيرا للمغرب بالإمارات العربية المتحدة من سنة 1986 إلى 1992 ثم سفيرا في الجزائر من 1993 إلى 1996 .

وسبق للراحل أن عمل محاضرا بمدرسة تكوين الأطر التابعة لوزارة الداخلية ، والمدرسة الوطنية للإدارة العمومية ، والمعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي .

ومثل المغرب في عدة ندوات ومناظرات واجتماعات إقليمية ودولية وترأس وفودا مغربية في عدة اجتماعات مغاربية . و.م.ع.ا

سفير المغرب في السعودية ينتقل إلى عفو الله
سفير المغرب في السعودية ينتقل إلى عفو الله

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz