سرقة بطاقة ذاكرة تحوي مقابلة لتليفزيون برازيلي مع نيمار

الرياضة
وجدة البوابة15 يوليو 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
سرقة بطاقة ذاكرة تحوي مقابلة لتليفزيون برازيلي مع نيمار
رابط مختصر
هسبورت

كشفت تقارير إعلامية أن محطة تليفزيون برازيلية تعرضت لسرقة تسجيل مقابلة حصرية كانت أجرتها مع النجم البرازيلي نيمار.

ونقلت بوابة (يو أو إل) الإعلامية البرازيلية اليوم الاثنين عن مراسل محطة (باند) التلفزيونية قوله إن النجم المحترف ضمن صفوف نادي باريس سان جيرمان الفرنسي كشف في هذه المقابلة عن معلومات مهمة تتعلق بمستقبله.

تجدر الإشارة إلى أن هناك تكهنات في الوقت الراهن حول احتمال عودة نيمار إلى ناديه السابق برشلونة الإسباني.

وكانت محطة (باند) أعلنت أنها ستبث المقابلة اليوم.

وقالت بوابة (يو أو إل) استنادا إلى جواو باولو فيرغويرو، مراسل محطة (باند)، إن صندوق سيارة فريق القناة التلفزيونية تعرض للكسر وجرت سرقة بطاقة ذاكرة عليها تسجيل المقابلة.

وأعربت القناة عن أملها في استعادة التسجيل وفي ان تتمكن من بث المقابلة التي كان قد تم تسجيلها أول أمس السبت على هامش ندوة في معهد نيمار جي آر الخيري في مدينة برايا غراندي.

وكان نيمار قد تخلف يوم الاثنين الماضي عن الحضور إلى التدريب الافتتاحي لباريس سان جيرمان بدون عذر وكان المدير الرياضي للنادي الباريسي، البرازيلي ليوناردو، صرح لصحيفة “لو باريزيان” بقوله إن نيمار/27 عاما/ يمكن أن يرحل عن النادي في حال وجود عرض مناسب.

وأكد ليوناردو على وجود “اتصالات على مستوى رفيع للغاية” مع نادي برشلونة الإسباني وهو النادي الذي كان المهاجم البرازيلي قد انتقل منه إلى باريس سان جيرمان قبل عامين مقابل صفقة قياسية قيمتها 222 مليون يورو.

وقد ظهر نيمار أخيرا في المعسكر التدريبي لباريس سان جيرمان في باريس اليوم.

وصرح نيمار في مقابلة مع قناة “او ماي جول” على اليوتيوب بأن أجمل ذكرياته كانت فوزه مع برشلونة على باريس سان جيرمان (بستة أهداف مقابل هدف في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا في 2017).

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.