بارك الله فيك يا اخي مصباح. انا ريفي الاصل، لكن اللغة العربية الفصحى تستهويني ؛اجد متعة في القراءة و الكتابة بها ،رغم كون اانشغالاتي اليومية ذات علاقة بميدان علمي دقيق .
يقول المثل “عدو الانسان ماجهل”؛فهذا العيوشي يجهل اللغة العربية القحة وتستعصي عليه ميكانزماتها، لهذا الاسباب يشن عليها حربا و يريد تعويضها بدارجة هجينة يختلط فيها الفرنسي والاسباني و الامازيغي…