ريال مدريد يستعد لخوض أصعب مراحل الموسم الكروي الحالي

الرياضة
وجدة البوابة10 سبتمبر 2019آخر تحديث : منذ شهر واحد
ريال مدريد يستعد لخوض أصعب مراحل الموسم الكروي الحالي
رابط مختصر
هسبورت

انتهت أسابيع التدريبات الطويلة لنادي ريال مدريد لكرة القدم وأصبح الفريق على أهبة الاستعداد للعودة من جديد لمنافسات بطولة الدوري الإسباني “الليغا” بعد انتهاء مدة التوقف الدولي.

وقالت صحيفة “أ س” الإسبانية أمس الاثنين إن ريال مدريد سيعود إلى إيقاع المنافسات الذي اعتاد عليه، بواقع مباراتين أسبوعيا، حيث أنه يستعد بعد عودة لاعبيه الدوليين، وتحت قيادة مدربه الفرنسي زين الدين زيدان، إلى خوض 7 مباريات رسمية، خمس منها في الليغا واثنتين أخريين في بطولة دوري أبطال أوروبا في غضون 22 يوما.

ويواجه ريال مدريد أثناء هذه المدة أندية من طراز رفيع مثل باريس سان جيرمان وإشبيلية وأتلتيكو مدريد، وذلك في ظل الشكوك التي تحيط بالمستوى الفني للفريق أثناء الفترة الأخيرة.

ويخوض ريال مدريد أولى مبارياته بعد التوقف الدولي على ملعبه “سانتياغو بيرنابيو” يوم السبت المقبل عندما يستضيف ليفانتي، وهو الفريق الذي نجح في إحراج النادي الملكي في الموسم الماضي بعدما تغلب عليه 2 / 1 ووضع مدربه السابق جولين لوبيتيغي على حافة الهاوية فبيل مباراة الكلاسيكو أمام برشلونة.

وبعد أربعة أيام من مباراته أمام ليفانتي يبدأ ريال مدريد مشواره مع بطولة دوري أبطال أوروبا حيث يصطدم بباريس سان جيرمان الفرنسي على ملعب الأخير “ملعب الأمراء” في الثامن عشر منشتنبر الجاري.

وقد تكون هذه المواجهة، رغم القيمة الكبيرة للفريقين، باهتة بعض الشيء وذلك لأنها ستشهد غياب الكثير من النجوم مثل نيمار وسيرخيو راموس وناتشو فيرنانديز للإيقاف، وربما يغيب عنها أيضا كل من كليان مبابي وايدنسون كافاني للإصابة.

ولكن ورغم ذلك فإن الفريق الخاسر في هذا اللقاء سيكون عليه أن يتحسس خطواته فيما تبقى من مشواره في دور المجموعات بالبطولة الأوروبية، حيث سيكون هامش الخطأ في باقي المباريات معدوما تقريبا.

وفي الثاني والعشرين من الشهر الجاري سيخرج ريال مدريد لملاقاة إشبيلية على ملعب “سانشيز بيزخوان” الذي يحمل ذكريات أليمة للفريق المدريدي الذي خسر هناك قبل عام بثلاثية نظيفة تحت قيادة لوبيتيغي.

وبعد ذلك يلتقي ريال مدريد مع أوساسونا في الخامس والعشرين من هذا الشهر، قبل أن يلتقي في ديربي مدريد مع القطب الثاني للعاصمة الإسبانية، أتلتيكو مدريد، بعد ذلك التاريخ بثلاثة أيام.

ومع حلول شهر أكتوبر يخوض ريال مدريد مباراتين على ملعبه، قبل مدة التوقف الدولي الثاني، حيث يلتقي مع كلوب بروج البلجيكي وذلك في أول أيام هذا الشهر، ثم يستضيف غرناطة ضمن منافسات الليجا بعد ذلك التاريخ بأربعة أيام.

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن