رصاصات شرطي تشل حركة جانح بسيدي قاسم

وجدة البوابة22 أغسطس 2019آخر تحديث : منذ شهرين
رصاصات شرطي تشل حركة جانح بسيدي قاسم
رابط مختصر

اضطر مفتش شرطة يعمل بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة سيدي قاسم، أثناء الساعات الأولى من صباح اليوم، إلى استعمال سلاحه الوظيفي أثناء تدخل أمني لتوقيف شخص من ذوي السوابق القضائية العديدة، كان في حالة غير طبيعية وعرض أمن المواطنين وسلامة عناصر الشرطة لتهديد جدي وخطير باستعمال السلاح الأبيض.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن دورية للشرطة كانت قد تدخلت لتوقيف المشتبه فيه، بناءً على نداء استغاثة صادر عن طريق خط النجدة “19”؛ وذلك بعدما قام بتهديد المواطنين وإحداث حالة من الفوضى بالشارع العام، نتيجة حالة التخدير المتقدمة التي كان عليها، قبل أن يعمد إلى مواجهة عناصر الأمن بمقاومة عنيفة، اضطر على إثرها موظف الشرطة إلى استعمال سلاحه الوظيفي وإطلاق ثلاث رصاصات، واحدة تحذيرية، فيما أصابت رصاصتان المشتبه فيه على مستوى أطرافه السفلى.

وأضاف المصدر ذاته أن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي مكّن من تحييد الخطر الصادر عن المعني بالأمر، وحجز سكينين كانا بحوزته استعملهما في محاولة الاعتداء على موظفي الشرطة.

وأشار البلاغ الى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة؛ وذلك لكشف جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا تحديد باقي الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه.

المصدرهسبريس من الرباط

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.