رشيد نيني في ضيافة النيابة العامة بالدار البيضاء على خلفية نشر أخبار وملفات خطيرة

13295 مشاهدة

جريدة المساء / وجدة البوابة : وجدة – قضى رشيد نيني، مدير نشر جريدة «المساء»، أول أمس الثلاثاء، أكثر من 6 ساعات في «ضيافة» الفرقة الوطنية للشرطة القضائية بالدار البيضاء على خلفية مقالات وأعمدة نشرتها الجريدة 

في أعدادها الأخيرة، استنادا، إما إلى تقارير رسمية كتقارير المجلس الأعلى للحسابات أو استنادا إلى مصادر خاصة.واستمع عنصران من المكتب الوطني لمكافحة الجرائم الاقتصادية والمالية، التابع للفرقة المذكورة بحضور رئيسها عبد الحق الخيام إلى رشيد نيني في جلسة صباحية بدأت من الساعة الـ11 لتنتهي في حدود الثانية بعد الزوال، فيما بدأت الجلسة المسائية في حدود الساعة الثالثة لتنتهي في حدود الساعة السادسة مساء.وجاء الاستماع إلى رشيد نيني بعد أمر من الوكيل العام للملك عبد الله البلغيتي، فيما تركزت أسئلة عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية في جلسة الاستماع إلى مدير «المساء» حول ملفات وأخبار نشرت بالجريدة وقضايا أخرى أثيرت في عمود «شوف تشوف».وتوقفت أسئلة عناصر الفرقة الوطنية، على الخصوص عند قضية العميد محمد جلماد، الرئيس السابق للمنطقة الأمنية بالناظور، المعتقل حاليا بدون محاكمة في ملف بارون المخدرات نجيب ازعيمي بتهمة محاولة الإرشاء، كما توقفت الأسئلة عند مضامين الملف السياسي، التي نشرتها الجريدة في عدد الاثنين المنصرم حول معتقل تمارة «السري».وحاولت العناصر الأمنية التي استمعت إلى رشيد نيني معرفة المصادر التي يستند إليها هذا الأخير في تحرير أعمدته وأخباره، وكان الرد بهذه الصيغة «أنا صحافي ولا يمكن لي أن أكشف عن مصادري انسجاما مع أخلاقيات وتقاليد مهنة الصحافة».واعتبر أكثر من مصدر أن الاستماع إلى مدير «المساء» في قضايا تحدثت عنها تقارير رسمية يعد تضييقا على حرية الصحافة المستقلة الحقيقية، وأشارت مصادرنا في هذا السياق إلى التقرير الأخير للمجلس الأعلى للحسابات، الذي تضمن ملفات فساد في منتهى الخطورة كان على النيابة العامة أن تستدعي المتهمين فيها بدل استدعاء «المساء»، فيما قالت مصادر أخرى إن استدعاء مدير «المساء» في مثل هذه الملفات التي تحدثت عنها تقارير رسمية، الغرض منه هو إسكات صوت هذه الجريدة التي وضعها القراء المغاربة لمدة أربع سنوات على التوالي في المرتبة الأولى.ولمحت مصادرنا في هذا السياق إلى وجود حملة إعلامية وقضائية وأمنية مسعورة تقودها جهات ولوبيات أصبحت متضايقة من «المساء» وخطها التحريري المزعج وتريد الانتقام منها بأي طريقة.

رشيد نيني في ضيافة النيابة العامة بالدار البيضاء على خلفية نشر أخبار وملفات خطيرة
رشيد نيني في ضيافة النيابة العامة بالدار البيضاء على خلفية نشر أخبار وملفات خطيرة

 

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz