رسالة إلى رئيس بلدية العروي السيد مصطفى المنصوري

28559 مشاهدة

فؤاد طالب – العروي : رسالة إلى رئيس بلدية العروي السيد مصطفى المنصوري رئيس بلدية العروي… إنني أخاطبك اليوم كشاب من شباب هذه المدينة الجريحة لقد مضى على تربعك على كرسي هده المدينة أزيد من 18 سنة مند 1992 وأنت تحكم هده المدينة مدججا بكل وسائل القوة والقرار والحماية . أتذكر جيدا يوم تسلمت هده المدينة كما أنني أتذكر طبك في جموع ساكنة العروي بالملعب البلدي /ملعب كرة القدم ان صح التعبير/وعدتنا حينها بالتنمية والتسيير الجيد للمدينة وتزفيت الشوارع وبنية تحتية .والآن وقد وقف حمارك عند العقبة تعال بنا لنرى مادا تحقق من وعودك ومادا أنجز في عهدك. سيد الرئيس لقد تسلمت مدينة العروي من اجل الانطلاق بها فما كان منك إلا أن ألقيتها في الهاوية ووقفت تطل عليها من شرفة مكتبك المنيع بالرباط فهاهي مدينة العروي اليوم في في عهدك أضحت مدينة بلا معالم ولا مقومات المدن الحضرية مدينة إسمنتية قصديرية /براقة.واد زاج.لحويسية/مدينة قطعت أوصالها لتنقسم الى وسط للأغنياء والذوات وشمال والجنوب عبارة عن حزام الفقر يفتقر الى ابسط مقومات العيش الكريم ,مدينة شلت قدراتها واختفت طرقاتها وتآكل نقلها واهترات بنياتها ومحيت معالم تاريخها وانسد الأفق أمام مستقبلها. السيد الرئيس أنت الذي قضيت شبابك في مدينة النور باريس وتلقيت دراستك باوربا بل وتجمعك صداقات حميمة بمسئولي تلك المدن الا تخجل من هؤلاء الأصحاب عند استقبالك إياهم في المدينة التي تشرف على تدبير شؤونها سيد الرئيس مادا قدمت إلى سكان العروي الى فقرائها ومعطليها ومعاقيها مادا قدمت من حلول الى سكان دور الصفيح وسكان الضواحي مادا قدمت منحلول في مجال النظافة /واد الزاج المليء بالنفايات/والنقل والماء والكهرباء لدوار دويرية و اقدورن ودواوير أخرى تابعة لجماعة بني وكيل ولاد محند . سيد الرئيس اين صرفت المليارات/الفائض/ التي تطرقت إليها في خطابك قبل الانتخابات في الملعب البلدي التي كانت بين يديك الناعمة فلا حدائق ولا منتزهات ولا طرق سليمة من الحفر ولا ملاعب للشباب ولا بنية تحتية ولا مشاريع تنموية ولا نوادي ولادور للشباب ولا ولا…….. نعم سيد الرئيس نعلم جيدا ان الفائض تحول الى عجز مع العلم انك حاصل على دكتوراه في شعبة الاقتصاد كم هو مضحك عندما تسمع الفصل 10/30/41 من جدول الدورة التي عقدها المجلس بخصوص شراء الوقود والزيوت بمبلغ 199.974.20 مع العلم ان بعض المستشارين يستغلون سيارات الخدمة خارج أوقات العمل لقضاء مأربهم الشخصية و الفصل 30/20/21 متعلق بمستحقات الإنارة 10850.000.00 مع العلم ان مجموعة من الأعيان والمسؤلين يستفيدون منها داخل باحات منازلهم على حساب دافعي الضرائب في حين ان اغلب الاحياء غارقة في الظلام. أمضيت سنواتك 19 معتكفا في مكتبك المنيع تستقبل مدراء الشركات الأجانب الدين أطلقت أيديهم لتفتك بجيوب المواطنين وبصحتهم بل ونصبت نفسك محاميا فاشلا للدفاع عن كل ما اقترفوه في حق السكان من نهب واستغلال. أمضيت سنواتك متجولا عبر العواصم والقارات تاركا إدارات مدينتك تتفكك حتي عششت في دواليبها كل أنواع الفساد والفوضى ليتم استبعاد الشرفاء والاكفاء من الموظفين في مقابل استقواء كل من يجيد حرفة التأمر والخضوع. سيد الرئيس انه الفشل ادن دام لمدة 19 سنة لكنه فشل يقابله نجاح كبير في مشاريعك وأعمالك فالكل يعلم بأنك تستحوذ على الأراضي في هذه المدينة وآخرها العروي الجديد الذي لم تتضح معالمه بعد إضافة الى الطاكسيات …..اراضيك تحيط بالمدينة من كل جوانب ومشاريعك تسير بدكر الركبان اللهم لاحسد. سيد الرئيس لن اقول لك من اين لك هذا لانها ليست مهمتي وبما ان لكل فرعون اصحابه فانك اطلقت العنان لبعض مساعديك ليعبثوا في المدينة فسادا واستغلالا فلاحديث في جنبات المدينة الا عن الصغار الذين أصبحوا كبار وعن الدين صعدوا الى مواقع المسؤولية من رحم الفقر والفقراء أصبحوا ينافسون الاغنياء في غناهم ومنتفعين من موائدك ومستعملين عصاك لترهيب المعارضة. سيد الرئيس لقد اصبحت فضلا عن كونك اكبر المنعشين من اكبر المنتجين للغضب والاحتقان واليأس في صفوف الشباب هده المدينة وادا كانت الدولة تتحرك في جميع الاتجاهات لإعادة الثقة الى المواطنين وتلمس معاناتهم عن قرب فانك وأتباعك تعملون على تلطيخ هده الصورة بكل ماتيتم من قوة ودلك باستبدادكم واستخفافكم بمصالح المواطنين واستغلالكم لمناصبكم لدرجة ان تستفز المعارضة بقولها لدي وثائق يمكن ان تؤدي اصحابها الى السجن . سيد الرئيس ونائمنا البرلماني ان شباب مدينة العروي يحب وطنه ولن يتسامح مع ناهبي أمواله والعابثين بمصالحه وادا كان شباب بعض الاقطار الشقيقة قد رفع شعار* الشعب يريد اسقاط النظام* فاننا هنا نرفع شعار* الشعب يريد اسقاط اللصوص

رسالة إلى رئيس بلدية العروي السيد مصطفى المنصوري
رسالة إلى رئيس بلدية العروي السيد مصطفى المنصوري

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz