رد على مدير الأكاديمية بخصوص المليار المهربة من إقليم فجيج/ بوعرفة: الصديق كبوري

17891 مشاهدة

تخوض الشغيلة التعليمية بإقليم فجيج المنضوية تحت لواء النقابة الوطنية للتعليم المرتبطة عضويا بالكونفدرالية الديمقراطية للشغل معركة حاسمة دفاعا عن ملف مطلبي متكامل، يهم كل مكونات المدرسة العمومية . ومن بين نقط الملف المطلبي تهريب مليار و 320 مليون إلى جهة ما .

لقد طرح هذا الموضوع على السيد مدير الأكاديمية أثناء انعقاد الدورة الثامنة للمجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين للجهة للشرقية والتي انعقدت بداية الموسم الدراسي بمدينة تاوريرت ، وقد كان رد المدير حسب ما أفادته جريدة وجدة نيوز الالكترونية” أن الأمر يتعلق بمسالة تدبيريه ، فبناء على أضرار القياضانات التي لحقت ببعض المؤسسات تم تحديد عدد منها بالنيابات الست …وقد عبر النائب الإقليمي السابق انه ليست له الإمكانيات التقنية لصرف تلك الاعتمادات (20 مليون درهم) وحتى لا تضيع تلك الاعتمادات المالية ، ولأجل التمكن من انجاز الصفقات التفاوضية ولتلبية الحاجات الملحة على مستوى النيابات الأخرى التي لديها قدرات تقنية ، وقد استقر الأمر آنذاك على نيابة الناضور …” انتهى كلام السيد مدير الأكاديمية .

شخصيا اعتبر توضيح السيد مدير الأكاديمية عذرا أقبح من الزلة ، وهنا سأسوق عدة معطيات للبرهنة على أن الأمر يتعلق بتهريب وليس تحويل .

أولا : حسب مصادر نقابية فان الأموال المهربة تم الاحتفاظ بها على مستوى الأكاديمية وان نيابة الناضور تنفي نقيا قاطعا استفادتها من التحويل الذي تحدث عنه مدير الأكاديمية .

ثانيا :حتى لو افترضنا جدلا أن النيابة الإقليمية بفجيج لاتتوفر على الإمكانيات التقنية – وهذا تبخيس وتنقيص من شان الكفاءات المحلية –فقد كان لزاما على الأكاديمية توفير هذه الإمكانيات التقنية ، وتقديم الخبرات لنيابة فجيج خاصة وان هذه ميزانية استثنائية خصصت في ظروف استثنائية .

ثالثا :لقد كان من المفروض صرف المبلغ المخصص لنيابة فجيج بمجمله نظرا لحجم الأضرار التي تربت فعلا هن الفيضانات المذكورة ، ونظرا لهشاشة واهتراء الكائن من البنيات التحتية بالإقليم .

-رابعا لو جارينا السيد المدير هي مبرراته ألا يقتضي مبدأ التضامن أجراء التحويل لقائدة النيابات الفقيرة ونيابة إقليم فجيج نموذجا منها .

خامسا : إن النيابات الست على مستوى الأكاديمية لاتحظى دائما بنفس الامتيازات من طرف الأكاديمية : فهناك نيابات تحضى بالالتفاتة المستمرة على مستوى الموارد والتجهيزات والوسائل والاعتمادات ، وهناك نيابات مقصية من ذلك .

تأسيسا على المعطيات السالفة فان المليار و320 قد هرب حسب النقابة الوطنية للتعليم ، ومن اللازم إرجاعه ،بشكل استعجالي طالما أن النيابة الإقليمية لفجيج ببوعرفة في حاجة ماسة وملحة إلى اعتمادات كبرى لتغطية الخصاص الشامل في كل الجوانب المرتبطة بالشأن التعليمي .

ّهذا صوت النقابة المليار يرجع دابا ّ

الصديق كبوري / بوعرفة

AREF Oujda
AREF Oujda
AREF Oujda
AREF Oujda

اترك تعليق

1 تعليق على "رد على مدير الأكاديمية بخصوص المليار المهربة من إقليم فجيج/ بوعرفة: الصديق كبوري"

نبّهني عن
avatar
عبدالله بلكصوري/تندرارة الاحد13/03/1436 الموافق 4/1/2015
ضيف
عبدالله بلكصوري/تندرارة الاحد13/03/1436 الموافق 4/1/2015
بسم الله الرحمان الرحيم اكاديمية فاسدة وطنية مغربية ودولية وجدت يوما احدئ العناصرمن نيابة بوعرفة رفقة علالي صاحب استديو مدينة بوعرفة له مشاريع علمية عالقة يبحث مع وكيل الملك واستاذة قدمت بها عدة شكايات حيث ان الوكيل كان يزور مدينة تندرارة ليلا وفي طاولة الشو امام المخبزة لمدة طويلة والملاحظ ان رئيس الامن الاقليمي لاحدئ مدن الجنوب كان لايرافقهم وفي تلك السنوات كانت الاكاديمية الدولية تشجع علئ مشروع احتمال التجارة في الدماغ وكانت استاذة تعمل باجتهاد في الموضوع حيث تستعمل مواد ضوئية مضرة بالصحة علئ شكل فوسفور وكانت تستعكل التكهرب والليزر بواسطة القنص بالزاوية افقية وعمودية وكان وكيل الملك يحاول… قراءة المزيد ..
‫wpDiscuz