رد حركة 20 فبراير على مشروع الدستور الجديد

12356 مشاهدة

وجدة البوابة : وجدة – بعد يوم واحد من مشروع المراجعة الدستورية الذي أعلنه الملك محمد السادس، دعت حركة “20 فبراير” إلى تظاهرة احتجاجية، ليوم الأحد 19-6-2011. 

وقال نجيب شوقي أحد أعضاء فرع الحركة في الرباط السبت لوكالة “ا ف ب” إن “التنسيقيات الوطنية دعت للتظاهر الاحد من أجل دستور ديمقراطي فعلا، وملكية برلمانية”. وأضاف “المشروع مثلما اقترحه الملك يوم الجمعة لا يستجيب لمطالبنا من أجل فصل فعلي بين السلطات. وسنحتج سلميا الأحد على هذا المشروع”.

وأشار أحمد مدياني من فرع الحركة في الدار البيضاء إلى أن “تنسيقية الدار البيضاء قررت التظاهر سلميا الأحد، لأن الموقع الديني للملك تعزز جدا. إنه أمر مقلق جدا”.

وأوضحت صفحة الحركة، التي فيها أكثر من 60 ألف عضو على موقع فيسبوك، أن هذه التظاهرات السلمية مقرر إجراؤها في الرباط والدار البيضاء وطنجة (شمال) ومراكش (جنوب) وفاس (وسط) خصوصاً.

وتقدم العاهل المغربي الملك محمد السادس، مساء الجمعة، بمشروع تعديلات دستورية تعزز صلاحيات رئيس الوزراء مع الإبقاء على الموقع الديني للملك ودوره كرئيس للدولة.

وقال الملك في خطاب للأمة إن هذا المشروع الذي “يوطد دعائم نظام ملكية دستورية ديموقراطية برلمانية واجتماعية” سيخضع للاستفتاء الشعبي في الاول من تموز/يوليو، مضيفا “سأقول نعم لهذا المشروع”.

رد حركة 20 فبراير على مشروع الدستور الجديد
رد حركة 20 فبراير على مشروع الدستور الجديد

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz