رائدا فضاء أمريكيان في مهمة خارج “محطة الفضاء الدولية”

24059 مشاهدة

رائدا الفضاء الأمريكيان بيجي هويتسون وجاك فيشر تكفلا بمغامرة الخروج من محطة الفضاء الدولية، اليوم الثلاثاء، لإجراء عملية إصلاح طارئة، وكانا قد سجلا رقما قياسيا، في وقت سابق من الشهر الحالي، بالسير للمرة رقم 200 في الفضاء انطلاقا من المحطة.

وقالت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا إنه تم تكليف رائدي الفضاء بتغيير صندوق لبث البيانات تعرض مؤخرا لعطل، ويقوم الصندوق بالتحكم في عمل مكونات المحطة؛ مثل معدات الطاقة الشمسية وشبكات الأنابيب ودوائر التبريد وأنظمة أخرى.

وأوكلت إلى لويتسون، التي تحمل الرقم القياسي في الولايات المتحدة لأكثر رائدات الفضاء سيرا في الفضاء، مهمة تغيير الصندوق ووضع صندوق جديد بدله، بينما جرى تكليف فيشر بوضع زوج من الهوائيات المستخدمة في الاتصالات اللاسلكية، وهي مهمة تأجلت بعد أن كان مقررا تنفيذها أثناء عملية السير في الفضاء يوم 12 ماي الحالي، وذلك بسبب حدوث مشكلات في حلة فضاء.

محطة الفضاء الدولية
محطة الفضاء الدولية
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.