رئيس المولودية الوجدية يطمح لقيادة حافلة الفريق بنفسه/وجدة: ادريس العولة

24982 مشاهدة
سافر فريق المولودية الوجدية لكرة القدم مرتين متتاليتين عبر القطار وحسب مصادر مطلعة فإن سائق الحافلة إمتنع عن قيادتها بسبب عدم توصله بمستحقاته المالية مع العلم أن الفريق يتوفر على حافلة جديدة من الطراز العالي كلف إقتناؤها مبالغ مالية مهمة من المال العام، فلا يعقل ان تبقى رابضة في المراب والفريق محتاج إليها في تنقلاته وسفرياته وخصوصا هذه الظروف العصيبة التي يمر بها الفريق بسبب الرتبة المتدنية التي يحتلها بعد سلسلة من النتائج السلبية التي حصدها خلال هذا الموسم.
فريثما يجد الرئيس سائقا بديلا للحافلة وما دام يمثل الكل في الكل داخل النادي يقود المكتب المسير والمدرب واللاعبين، فلماذا لم يتولى قيادة الحافلة بنفسه وإن كان لا يتوفر على رخصة السياقة الخاصة بالحافلات، وهذه بمثابة فرصة مواتية للحصول عليها والاستغناء عن السائق المتعنت وأنصح السيد الرئيس بعد حصوله على رخصة السياقة ألا ينسى علامة 90 التي عادة ما تعلق عندما تكون الرخصة جديدة وألا يتجاوز السرعة المطلوبة خصوصا مع دخل مدونة السير حيز التطبيق، فالتهور في قيادة فريق قد يؤدي إلى النزول إلى القسم الموالي، أما التهور في سياقة الحافلة فقد يؤدي إلى ربي العالمين!

ادريس العولة

حافلة نقل فريق المولودية الوجدية
حافلة نقل فريق المولودية الوجدية

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz