ديون تراكمت في ذمة وزارة التربية منذ سبعينيات القرن الماضي

10032 مشاهدة

رمضان مصباح الإدريسي / وجدة البوابة: وجدة في 24 يوليوز 2012، منذ مدة وأنا أسوف – تعففا-عددا من الزملاء ؛من أطر وزارة التربية الوطنية السابقين ؛ألحوا علي في أن أنشر قضية الديون المتراكمة في ذمة الوزارة منذ سبعينيات القرن الماضي.

يتعلق الأمر بتعويضات عن التكوين؛ يجعلها المرسوم الخاص بها مستحقة لكل موظف من موظفي الوزارة يتلقى – بصفته هذه- تكوينا في أحد مراكز التكوين التابعة للوزارة؛ دون الاستفادة من النظام الداخلي.

يشمل المرسوم مركز تكوين المفتشين بشعبتيه :الابتدائي والثانوي؛ ومركز تكوين المستشارين في التخطيط؛ والمراكز التربوية؛ والمدارس العليا للأساتذة. لأمر غير معلوم لم يفعل هذا المرسوم؛ رغم وجوده ضمن الترسانة التشريعية للوزارة؛ ولا وجود لمرسوم معطل له.

كل أفواج الموظفين- وأغلبهم أساتذة ومعلمون- الذين توالوا على المراكز المذكورة ؛منذ إحداثها معنيون بهذه التعويضات ,وهذا الحق لا يسقطه التقادم. لا شك أن الأمر يتعلق بعشرات الآلاف من المظلومين؛ اعتبارا لعشرات السنين من إهدار الحق. من هؤلاء من قضى نحبه؛ ومن مات عن حق فلوارثه؛ ومنهم من تقاعد؛ وهذا لا يلغي له حقا مستحقا.

منذ حوالي ثلاث سنوات صحا ضمير الوزارة؛ أو جعله القضاء يصحو فطلبت من المراكز المذكورة تعبئة محاضر التكوينات وتحديد المبلغ المستحق لكل واحد.

فعلا توافد على مراكز التكوين آلاف من قدماء طلبتها؛ في حملة وطنية بدت مبشرة بعزم الوزارة تصفية ديونها؛ لكن مع توالي الشهور تبين أن الأمر لم يكن سوى ضحك على الذقون.

هل استكثرت الوزارة المبلغ المستحق؟هل لها نية في القاء المحاضر في أبي رقراق لترتاح من ثقلها المادي والمعنوي؟هل تنتظر أن يلتحق الدائنون تباعا بالرفيق الأعلى ؟ها أنذا أستجيب لرغبة الزملاء، وللآلاف من المتضررين؛ وكلي أمل في أن يبادر السيد وزير التربية الوطنية الحالي؛ إلى حل هذه المعضلة.

كل الوثائق متوفرة بمديرية الموارد البشرية.

ديون تراكمت في ذمة وزارة التربية منذ سبعينيات القرن الماضي
ديون تراكمت في ذمة وزارة التربية منذ سبعينيات القرن الماضي

اترك تعليق

1 تعليق على "ديون تراكمت في ذمة وزارة التربية منذ سبعينيات القرن الماضي"

نبّهني عن
avatar
mohamed
ضيف

السيد رمضان أضيف حق رجال التعليم في الاستفادة من سنوات التكوين في الاحتساب في المعاش لأن تلك السنوات خضعت للاقتطاع وألغيت من الخدمات المعتبر على الرغم من اعتراف الوزارة بها وذلك من خلال مراسلات إلى موظفيها عند الإعلان عن إصلاح التقاعد في الفترتين من1987لى 1997ثم1997إلى2007 فهل من حامي لحقوق هذه الفئة والمتضررون هم من1975إلى1981معلمين وأساتذة السلكين؟

‫wpDiscuz