دور المال الخليجي في تكريس الفساد بالوطن العربي

73041 مشاهدة

وجدة: محمد شركي / وجدة البوابة: وجدة في 12 يوليوز 2013، ثلاث دول خليجية قدمت رشوة للعسكر المصري المنقلب على الرئاسة الشرعية من أجل إعادة فترة الفساد السياسي السابقة ، لأن ذلك يخدم مصالحها المرتبطة بمصالح الغرب ، وتحديدا الولايات المتحدة الأمريكية التي تضع على رأس مصالحها أمن وسلام الكيان الصهيوني . وكل نظام تشتم فيه رائحة العداء لهذا الكيان يقصى من اللعبة السياسية كما حدث بالنسبة لنظام محمد مرسي الذي تبوأ مكانته بطريقة شرعية وديمقراطية ،ولكنه لم يوافق هوى الغرب ، وهوى الكيان الإسرائيلي ، خصوصا بعدما صرح الرئيس مرسي أنه لن يفرط في حقوق الأمة ، وبعدما صرح بدعم المقاومة في سوريا ضد نظام فاسد يقوم بدور كلب حراسة يحرس الكيان الصهيوني في الجبهة السورية التي لم تطلق منها رصاصة واحدة منذ عقود ، ومع ذلك يرتزق نظامها الفاسد بشعار الصمود والتصدي الفارغ لذر الرماد في العيون ومن أجل ضمان وجوده الفاسد المفسد. وعوض أن تفكر دول الخليج في دعم الديمقراطية الفتية في مصر، فإنها خضعت لابتزاز الغرب ، وصرفت لنظام الانقلابيين الأموال كرشوة توظف لاستقطاب المواطن المصري البسيط الذي ركب ظهره من أجل ابتزاز ديمقراطيته التي من شأنها أن تحرره من هوان عقود طويلة . والمال الخليجي كان دائما وسيلة لتكريس الفساد في الوطن العربي ،ويشهد على ذلك ما كان يقدم للأنظمة العربية التي أسقطها الربيع العربي من أموال لدعمها وضمان بقائها واستمرارها ،بل لقد وفرت أنظمة الخليج الملجأ حتى للحكام الفارين بعد ارتكاب الجرائم الفظيعة في حق شعوبهم . والحقيقة أن أنظمة الخليج ، وهي عبارة عن إمارات طوائف يغلب الغرب على أمرها ، وتعسكر فيها جيوشه بسبب ثروات البترول، وتطبق أجندات هذا الغرب ولكن يأخذ هذا التطبيق أشكالا مضللة تسمي الأشياء بغير مسمياتها حتى تصير الرشى التي تصرف لتكريس الفساد هبات و مساعدات . وجرت العادة أن تدعم دول الخليج الأنظمة الحائزة على رضى الغرب ، والتي توافق هواه بالنسبة لقضية الكيان الصهيوني . وقد تتعامل دول الخليج في صرف الأموال بمكيالين حتى بالنسبة للقضية الواحدة كما هو الشأن بالنسبة لقضية الأمة الأولى حيث يتم التمييز في توزيع المال الخليجي بين أبناء القضية الواحدة حسب قبولهم أو رفضهم لخرائط طرق الغرب التي تجعل على رأس أولوياتها ما يسمى السلام مع الكيان الصهيوني . والمال الخليجي صار عبارة عن كمامات تخرس الجهات التي تستفيد منه على حساب المبادىء والقيم وعلى رأسها كرامة الأمة وعزتها وحقوقها السليبة . ولقد استطاعت الرشى الخليجية صنع وعي منحط في طول الوطن العربي وعرضه وهو ما يعتبر شراء للذمم من أجل تكريس وضعية ما بعد النكبة والنكسات ، وهي وضعية فساد وإفساد . ودول الخليج التي تصرف اليوم المال على الانقلابيين في مصرلا تعي أنها تسير بذلك نحو الهاوية ،لأن الديمقراطية في الوطن العربي هي صمام أمان يضمن سلام وأمن واستقرار هذا الوطن . ومن غير صالح دول الطوائف الخليجية أن تسود الفوضى أرض الكنانة على وجه التحديد ، والتي تعتبر طليعة البلاد العربية ورأس حربتها بالنسبة للصراع مع الكيان الصهيوني . والنظام الديمقراطي الذي أطاح به العسكر بإيعاز من الغرب كان دعامة قوية لدول الطوائف الخليجية المهددة في حقيقة أمرها بالدولة الصفوية الإيرانية في جوارها ،والتي لا تخفى أطماعها التوسعية ، وتريد فرض هيمنتها وعقيدتها الضالة على دول الخليج ، وبالجيوش الغربية الجاثمة على أرضها ، وبالكيان الصهيوني الذي لن يتردد في التوسع على حسابها ،ومن أجل الوصول بالقوة إلى ثروات البترول الخليجي في حالة منعه منه وعدم استباحته له كما هو الحال اليوم . وعلى الشعوب العربية خصوصا في بلاد الربيع العربي أن تفشل مخطط ذبح الديمقراطية عن طريق الرشى الخليجية التي تستهدف تكريس وضعيات الفساد والإفساد في الوطن العربي من خلال دعم أعداء الديمقراطية والمنقلبين عليها من أجل إعادة وضعية ما قبل الربيع العربي . وما أظن الشعوب العربية وقد اهتدت إلى ثورات ربيعها ستعود كما كانت خانعة لا تحرك ساكنا . والمال الخليجي سينفق ويكون غمة على المنفقين وشؤما على المرتشين من أعداء الديمقراطية وطوابير الغرب الخامسة التي ستولي مندحرة . وستظل جذوة الديمقراطية وقادة حتى يتحرر كل الوطن العربي من الفساد الذي اعتراه لعقود بعد فساد الاحتلال الغربي .

دور المال الخليجي في تكريس الفساد بالوطن العربي
دور المال الخليجي في تكريس الفساد بالوطن العربي

اترك تعليق

4 تعليقات على "دور المال الخليجي في تكريس الفساد بالوطن العربي"

نبّهني عن
avatar
إفيس أقشار
ضيف

يا هذا الشرقي ،أبدأ تعليقي على غثاء السيل الذي تكتبه بما جاء على لسان أحد سائقي الطاكسيا ت بمصر ؛ حيث قال : “حسني مبارك لص لكن كان معيشنا”. يا هذا الشرقي أتعرف ما هو الجوع؟ إن المصريين طواهم الطوى إلا من رحم ربك. تلك المساعدات الخليجية التي تنتقدها ستنقذ اقتصاد مصر من السكتة القلبية. وددتك أن تجوع يا هذا الشرقي لتعرف معنى الفساد الحقيقي. الفساد فسادك وفساد مرسي الذي جعل اقتصاد مصر ينهار . ليتك تجوع يا شرقي لتعرف معنى التدهور الإقتصادي
اتوجه إلى القائمبن على هذه الصفحة ان لا يبتروا مقالي لانني لم اسب صاحبكم الشرقي

محمد شركي
ضيف

إلى المغربي وكلنا مغاربة ولا مزايدة في الوطنية بماذا تفسر عدم تقديم السعودية والإمارات والكويت مساعدة لرئيس منتخب وتقديمها لعسكر انقلب عليه أليس هذا تكريس للفساد ولعودة الفساد ؟

مغربي
ضيف

المال الخليجي هو الذي ينقذ ملايين العرب والمسلمين من الجوع ويساهم في تنمية العديد من البلدان العربية والاسلامية ونحن في المغرب لاننكر مساعدات واستثمارات دول الخليج ببلدنا ومواقفهم الشجاعة والرجولية معنا في قضية الصحراء ، من انقذ المغرب من الانهيار في ثمانينيات القرن الماضي حين حيحت الجزائر علينا كلاب البغي والكراهية امثال القذافي وكوبا والفيتنام وفنزويلا وسود ورعاة بعض دول افريقيا ووو … من مد يد العون والانقاذ لنا اليست السعودية ودول الخليج جازاهم الله عنا بكل خير ، ونحن نعتز بصداقتهم …

‫wpDiscuz