دورة في “فن الوعظ وضوابطه” بمنطقة وجدة

23746 مشاهدة

وجدة: محمد السباعي: وجدة البوابة: وجدة في 10 مارس 2013، أطر الأستاذ محمد بونفور دورة في “فن الوعظ وضوابطه” بمقر حركة التوحيد والإصلاح بوجدة، و وخلال عرضه أمام زمرة من عاظ والواعظات الشباب، صبيحة الأحد 10 مارس الجاري، عرف عضور الللجنة الدعوية  الوعظ باعتباره” الأسلوب الذي يستخدمه الداعية إلى الله إذا أراد نصح الناس وتذكيرهم بالعواقب، فيرغبهم في الحسنة و ثوا بها و يرهبهم في السيئة و عقا بها على الوجه الذي يرق له القلب ويبعث على العمل”. ومن النصوص القرآنية والحديثية التي تناولت مفهوم الوعظ، قوله تعالى:

-“ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ” (سورة النحل آية 125)

-“أُوْلَئِكَ الَّذِيْنَ يَعْلَمُ اللهُ مَا فِيْ قُلُوْبِهِمْ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَعِظْهُمْ وَقُلْ لَهُمْ فِيْ أَنْفُسِهِمْ قَوْلاً بَلِيْغًا”. (سورة النساء أية 63)

-“يَا أَيُّهَا النَّاسُ قَدْ جَاءَتْكُمْ مَوْعِظَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَشِفَاءٌ لِمَا فِي الصُّدُورِ وَهُدًى وَرَحْمَةٌ لِلْمُؤْمِنِينَ”( سورة يونس أية 57)

و عن  أبي نجيح العرباض بن سارية السلمي رضي الله عنه قال:

(وعظنا رسول الله صلى الله عليه و سلم موعظة وجلت منها القلوب و ذرفت منها العيون فقلنا يا رسول الله كأنها موعظة مودع).

والموعظة، يضيف بونفور، هي وحدة تنتمي إلى الخطاب الديني و تكون على شكل:كلمة , قصة , حوار, تعليق على حدث, أمثال تضرب, صورة…أو حقيقة علمية تثير الدهشة و تستنفر العقل و توقظ القلب، أو فعلا يحتذى به بدون تكلف أو تقعر. و تتنوع الموعظة حسب المقام و المقال فهي إما أن تكون:حسنة ، هينة, لينة، هادئة، غليظة، قاسية، متوثرة أو مأثرة…

ثم استعرض المؤطر بعض شروط الموعظة الناجحة ومنها جمع الواعظ بين أسلوب الترهيب و الترغيب و مراعاة أحوال السامعين و توخي الوعظ في المناسبات المهمة و تفقد أحوال الناس و اهتماماتهم و الحرص على جمع الكلمة على كتاب الله و رسوله  و تأ ليف القلوب و حث الناس على لزوم الجماعة و أن يجعل الواعظ رضا الله نصب عينيه و التزام الوضوح , التحديد و التكامل.

وختم الأستاذ بونفور بذكر جملة من آفات الموعظة وعلى رأسها الوعظ في أوقات غير مناسبة أو في أماكن غير مناسبة و الإطالة في الوعظ بغير داع أو ضرورة و الاعتماد على الأحاديث المنكرة و الواهية و تضحيك الناس و التهريج عليهم وتجريح السامعين و التهجم عليهم وطرح المسائل الدقيقة و المتخصصة التي لا تدركها العقول.

يُذكر أن هذه الدورة هي الثالثة من نوعها خلال هذه السنة الدعوية، وقد افتتحها الأستاذ محمد عبيوي مسؤول لجنة الدعوة والأستاذ محمد غوردو عن لجنة التكوين، و تخللتها أنشطة تطبيقية لفائدة المستفيدين.

دورة في "فن الوعظ وضوابطه" بمنطقة وجدة
دورة في “فن الوعظ وضوابطه” بمنطقة وجدة
دورة في "فن الوعظ وضوابطه" بمنطقة وجدة
دورة في “فن الوعظ وضوابطه” بمنطقة وجدة
دورة في "فن الوعظ وضوابطه" بمنطقة وجدة
دورة في “فن الوعظ وضوابطه” بمنطقة وجدة
دورة في "فن الوعظ وضوابطه" بمنطقة وجدة
دورة في “فن الوعظ وضوابطه” بمنطقة وجدة

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz