دعوى عامل ميدلت تنتهي بعزل رئيس أيت عياش

وجدة البوابة26 أكتوبر 2019آخر تحديث : منذ سنة واحدة
دعوى عامل ميدلت تنتهي بعزل رئيس أيت عياش
رابط مختصر

قضت المحكمة الإدارية بمكناس بعزل مبارك برهمون من مهام رئاسة وعضوية مجلس جماعة أيت عياش الواقعة بالنفوذ الترابي لإقليم ميدلت، مع كل ما يترتب عن ذلك من آثار قانونية.

الحكم جاء في إطار الدعوى الاستعجالية التي تقدم بها مصطفى النوحي، عامل إقليم ميدلت، إلى المحكمة الإدارية المختصة، وذلك من أجل عزل مبارك برهمون من رئاسة جماعة أيت عياش وإسقاط عضويته.

وفي وقت سابق أصدر عامل إقليم ميدلت قرارا يقضي بتوقيف رئيس المجلس الجماعي لأيت عياش عن مزاولة مهام الرئاسة؛ وذلك على خلفية التقرير الذي أنجزته المفتشية العامة للإدارة الترابية.

ويأتي قرار التوقيف المتخذ في حق الرئيس المذكور من طرف عامل إقليم ميدلت تطبيقا للمادة 64 من القانون التنظيمي للجماعات الترابية، بعد مجموعة من الملاحظات الواردة في تقرير المفتشية سالفة الذكر.

كما سبق للمفتشية العامة للإدارة الترابية أن حلت بجماعة أيت عياش، حيث قامت بإجراء عملية تفتيش وتقص بمختلف المصالح الإدارية التابعة للجماعة، ووقفت على مجموعة من الملاحظات التي همت مجال التعمير.

المصدرمحمد آيت حساين من تنغير

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن