دخول مدرسي متعثر بإقليم فجيج

صديق الكبوري9 سبتمبر 2009آخر تحديث : منذ 10 سنوات
دخول مدرسي متعثر بإقليم فجيج
رابط مختصر
أكدت مصادر نقابية أن الدخول المدرسي بإقليم فجيج لموسم 2009 / 2010 سيكون أسوا من المواسم السابقة ، فرغم الشعارات الطنانة التي أطلقتها وزارة التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الأطر والبحث العلمي من قبيل : جميعا من اجل مدرسة النجاح … والإعلان عن البداية الفعلية للدراسة يوم 10 شتنبر 2009 . فان هذا يبقى مجرد طموح وأمنية بعيدة المنال ، ذلك لان الواقع التعليمي بإقليم فجيج يؤكد عكس ذلك .

– فهناك خصاص مهول في اطر التدريس والإداريين والأعوان تقدره النقابات بازيد من 160 إطارا ، لكون إقليم فجيج لا يعتبر إقليم استقرار، بل إقليم عبور نظرا لظروفه الصعبة والقاسية .

– كون الأشغال لازالت مستمرة بجل المؤسسات التعليمية كالزلاقة وإعدادية الفتح والثانوية التقنية …إذ أن الأشغال لن تنتهي في بعض هذه المؤسسات حتى غاية شهر يناير2010 .

– تأخر توزيع الأدوات المدرسية بالنسبة للابتدائي ، لكون الصفقات مع المكتبات لم يتم التأشير عليها إلى مؤخرا .

– نقص في ، التعيينات الجديدة والتي لا تلبي قطعا الحاجيات الفعلية للإقليم .

هذه طبعا بعض المشاكل التي ستطبع الدخول المدرسي الجديد بإقليم فجيج ، ناهيك عن المشاكل العالقة ، والمشاكل التي أصبحت تتسم بطابع الديمومة مثل : الاكتظاظ – الضم – التراجع عن التوقيت المكيف – تدريس المواد المتآخية – نقص البنيات التحتية – غياب الوسائل التعليمية .- تأخر التعويضات وووو. .يضاف إلى ما ذكرناه المشاكل المستحدثة بفعل ما عرفه الدخول المدرسي من إسهال في المذكرات : مثل مسالة تدبير الزمن ، والتراجع عن التوقيت المكيف الذي يعد مكسبا مهما بالنسبة للعاملين بالعالم القروي، و فرض ساعات إضافية إجبارية بدون مقابل على أساتذة التعليم الابتدائي ، واستثناء جل جماعات الإقليم من تعويض المناطق النائية …الخ الخ

تأسيسا على ما سبق، فمن الأكيد أن الدخول المدرسي لهده السنة سيكون متعثرا بشكل كبير ، مما سينعكس سلبا على مسالة التحصيل لدى المتعلمين . فما العمل إذن من اجل انقاد ما يمكن إنقاذه ؟

إن المصلحة الفضلى للتلميذ باعتباره محور العملية التعليمية و التعلمية تقتضي منا جميعا أحزاب ، نقابات ، جمعيات حقوقية ، وجمعيات الآباء ، التحرك المستعجل لوقف هذا النزيف ، علما بان المؤسسات التعليمية بالإقليم أصبحت تتبوأ المراتب الأخيرة ، بحكم النتائج الهزيلة المحصل عليها من قبل التلاميذ وهذا ما يعد مؤشرا خطيرا ينبغي أخذه في الحسبان .

دخول مدرسي متعثر بإقليم فجيج
دخول مدرسي متعثر بإقليم فجيج

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن