خواطر من زمن الرداءة (21)/ وجدة: أحمد أولاليت

ع. بلبشير18 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
خواطر من زمن الرداءة (21)/ وجدة: أحمد أولاليت
رابط مختصر

وجدة البوابة: أحمد أولاليت

سألت التلمذة أستاذها: لماذا تدعو بالخير لكل الناس ؟ فقال الأستاذ : بماذا تشعرين و أنت تمشين في الشوارع و ترين المتشردين و المتسولين . و بماذا  تشعرين و أنت تجلسين في الفصل مع تلاميذ جاءوا للدراسة و هم جائعين ؟ قالت التلميذة : أحس بالألم و أحس بالخجل عندما لا أستطيع مساعدتهم جميعا … فقال الأستاذ : تصوري لو أننا  قضينا على الجهل الفقر و الظلم ؟ فقالت التلميذة : لو تحقق ذلك لكنا في المدينة الفاضلة . قال الأستاذ : و لذلك نعمل و ندعو الله صباح مساء بالخير لكل الناس .

وجدة البوابة: أولاليت احمد

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن