خواطر من زمن الرداءة (16)/ وجدة: أحمد أولاليت

خواطر
ع. بلبشير21 أكتوبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
خواطر من زمن الرداءة (16)/ وجدة: أحمد أولاليت
رابط مختصر

ألقى الشيخ مصطفى خطبة الجمعة في موضوع تعامل النبي صلى الله عليه و سلم مع زوجاته و أبنائه و خدمه وشرح للمصلين كيف كان عليه السلام يحسن إليهم حتى أن عائشة قالت (ما ضرب رسول الله  صلى الله عليه و سلم بيده خادما قط , و لا  امرأة و لا ضرب بيده شيئا إلا أن يجاهد في سبيل الله …..) و كيف كان يساعد زوجاته في أعمال البيت… و بعد انتهاء الصلاة و تفرق الناس جاء أحدهم إلى الخطيب و قال له : يا إمام أتريد أن ( تطلع نساؤنا فوق رؤوسنا ) لقد رفع النبي صلى الله عليه و سلم من شأن نسائه لأنهن أمهات المؤمنين  و لسن كباقي النساء … فلاتسو نساء النبي بنسائنا… فرد عليه الخطيب: بالفعل نساء النبي لسن كنسائنا و رجالنا ليسوا كالنبي عليه السلام.

أولاليت أحمد

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن