خواطر من زمن الرداءة (11)/ وجدة: أحمد أولاليت

ع. بلبشير19 سبتمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
خواطر من زمن الرداءة (11)/ وجدة: أحمد أولاليت
رابط مختصر

خواطر من زمن الرداءة (11)

سأل أحدهم عن المرجعية الدينية في السياسة  و مدى تأثيرها في مردودية السياسيين فقلت له : لقد قلت : المجال السياسي  و لم تقل المجال الديني . فالمجال مجال السياسة و ليس مجال الدين  لذلك ينطبق المثل : ما في القنافذ أملس . فقال كيف أن عمر بن الخطاب قال ( إذا جاع الناس فلا مال لأحد ) و أن عمر بن عبد العزيز قضى على الفقر في سنتين ؟فقلت له :عندما يكون الشعب هو السلف الصالح و عندما يكون السياسيون هم الخلفاء الراشدين. سيكون قياسك واقعيا .أما و إننا نقول : اللعبة السياسة . و اللعبة  الديمقراطية .فاللعب لعب و الجد جد.

وجدة البوابة: أولاليت أحمد

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن