حسن مومن اختتم جولته الأوروبية بزيارة بلجيكا وفرنسا وهولندا وألمانيا قال إن الإدارة التقنية واللاعبين كلهم متحمسون وعازمون على تحقيق الفوز في اللقاءين المتبقيين

21306 مشاهدة
انهى الناخب الوطني حسن مومن جولة أوروبية زار خلالها مجموعة من الأندية التي يلعب المغاربة في صفوفها في أفق الإعداد لمباراة المنتخبين الغابوني والمغربي المقررة يوم10 أكتوبر المقبل في ليبروفيل في إطار الجولة الخامسة وما قبل الأخيرة من التصفيات المزدوجة لكأس إفريقيا للأمم ومونديال2010 في كرة القدم ( المجموعة الأولى) . وأفاد مومن في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء لدى توقفه ببروكسيل أن هذه الجولة »الماراثونية » قادته لحد إلى بلجيكا وفرنسا وهولندا حيث التقى بالعديد من اللاعبين المغاربة الممارسين بأندية بهذه البلدان الثلاثة. وأشار إلى أنه تمكن خلال هذه الجولة التي كانت قد انطلقت يوم السبت الماضي من متابعة بعض المباريات التي كان لاعبون مغاربة أطرافا فيها . وفي هذا السياق التقى حسن مومن بعدد من اللاعبين على غرار مبارك بوصوفة ( أندرلخت) ونبيل درار ( نادي بروج). كما استغل فرصة لقاء ستاندار دولييج البلجيكي وأزد ألكمار الهولندي ضمن رابطة أبطال أوروبا واجتمع مع اللاعب الدولي منير الحمداوي ( أزد ألكمار) . كما التقى بالمناسبة كريتيان بصير ويوسف حجي ( نادي نانسي) والمدافع عبد السلام وادو الذي سيغيب عن مباراة المنتخبين الغابوني والمغربي بسبب الإصابة. وفي ما يخص اللاعبين الممارسين بالبطولة الأنجليزية أوضح حسن مومن أنه اتصل بهم هاتفيا معبرا عن أسفه لعدم تمكنه من التنقل إلى أنجلترا للالتقاء بهم. وأعرب حسن مون عن ارتياحه لنتائج هذه الجولة التي انتهت أول أمس الأربعاء في ألمانيا والتي مكنته من الوقوف عن كثب على مدى جاهزية هؤلاء اللاعبين الذين أكدوا استعدادهم التام للدفاع عن الألوان الوطنية . وقال » الإدارة التقنية واللاعبون كلهم متحمسون وعازمون على تحقيق الفوز في اللقاءين المتبقيين«. ومن المقرر أن يدخل المنتخب الوطني في تجمع تدريبي بالمركز الوطني لكرة القدم بالمعمورة بداية من الإثنين القادم . عن العلم

حسن مومن اختتم جولته الأوروبية بزيارة بلجيكا وفرنسا وهولندا وألمانيا
حسن مومن اختتم جولته الأوروبية بزيارة بلجيكا وفرنسا وهولندا وألمانيا
2009-10-03 2009-10-03
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ع. بلبشير