حزب الاستقلال – وجدة يعلن عن تضامنه المطلق مع المواطنين في فاجعة حريق المركب التجاري بالناظور ويطالب الحكومة بالتدخل الفوري

209028 مشاهدة

وجدة: محمد بلبشير/ وجدة البوابة: وجدة في 26 يونيو 2014، في اجتماع المكتب الجهوي لحزب الاستقلال للجهة الشرقية : تثمين الانشغال الكبير لقيادة الحزب بقضايا الشعب المغربي..! والإعلان عن تضامن الحزب المطلق مع المواطنين في فاجعة حريق المركب التجاري بالناظور و مطالبة الحكومة بالتدخل الفوري..‼

عقد المجلس الجهوي لحزب الاستقلال بالجهة الشرقية يوم الخميس 26 يونيو 2014 اجتماعا برئاسة الدكتور فريد عواد الكاتب الجهوي و بحضور بعض مفتشي الحزب بأقاليم الجهة و أعضاء المكتب الجهوي، خصص للاطلاع على القضايا التي يتم التداول بشأنها في اجتماع اللجنة المركزية للحزب ليوم السبت 21 يونيو 2014 ، و خاصة المسودة التي تقدمت بها وزارة الداخلية و التي تتعلق بالقانون التنظيمي للجهة و اقتراحات حزب الاستقلال في القوانين ذات الصلة بتأطير العمليات الانتخابية المقبلة. بالإضافة إلى قضايا أخرى تتعلق بالوضع التنظيمي للحزب في بعض أقاليم الجهة الشرقية و أوضاعها الاقتصادية و الاجتماعية. و بعد الوقوف على كل دلك ، أصدر المكتب الجهوي للحزب بالجهة الشرقية البيان التالي : أولا ، يثمن المكتب الانشغال العميق للحزب قيادة و قاعدة بقضايا المواطنين و انشغالاتهم الأساسية و خاصة في الجانب المتعلق بانتقاد تعاطي الحكومة الحالية مع الأوضاع الاقتصادية و الاجتماعية لعموم الشعب المغربي و الإجهاز على قدرته الشرائية بزيادات همت المواد الأساسية ، مما أصبح يهدد الاستقرار و السلم الاجتماعي.. ثانيا، يعتبر المسودة التي تقدمت بها وزارة الداخلية فيما يخص القانون التنظيمي المتعلق بالجهات ، بعيدة عن روح الدستور الجديد في الجانب المتعلق بإشراك المواطنين في اتحاد القرار على مستوى الجهة ، و حذف كل قيود الوصاية التي تكبل عمل المجالس الجهوية في اتجاه تمكينها من القرار الذي سمح لها بالرفع من مستوياتها التنموية الاقتصادية و الاجتماعية. ثالثا ، يؤيد مكتب الجهة مواقف الحزب المتعلقة بالجانب الخاص بإصلاح النظام الانتخابي في الاتجاه الذي يضمن سلامة و شفافية أكثر للعمليات الانتخابية. رابعا ، على مستوى الأوضاع الاقتصادية و الاجتماعية للجهة ، يسجل المكتب تضامنه المطلق مع المواطنين في فاجعة الحريق الذي شب بالمركب التجاري “المغرب العربي” بالناظور يوم الأربعاء 25 يونيو 2014 ، حيث أصبح 800 تاجر و أكثر من 1000مساعد و ما يفوق 9000 من المتعاملين و المزودين للسوق بالسلع في عطالة ، و يطالب المكتب الجهات المسئولة بالتدخل لاتخاذ كافة التدابير المستعجلة لجبر الضرر و التخفيف من آثار هده الكارثة على الأوضاع الاقتصادية و الاجتماعية لساكنة الناظور ، كما يعلن المكتب تضامنه مع مطالب سكان و إقليم فجيج فيما يتعلق بالتقطيع الجهوي المقترح و تشبثهم بالبقاء في فضاء الجهة الشرقية مراعاة للخصوصية و الانتماء و المطالبة بعد إعلان إقليم فيجيج إقليما منكوبا بالتدخل العاجل من طرف الدولة لحل معضلاته الاقتصادية و الاجتماعية

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن