حاميها حارميها.. حافلة للنقل الحضري يسوقها مستخدم في حالة سكر

21410 مشاهدة

وجدة/محمد بلبشير: ”.. افتح لنا الباب، نريد النزول و السير قدما للنجاة بأجسادنا.”هكذا كان ركاب الحافلة التابعة لشركة الشرق للنقل الحضري بوجدة في اتجاه الخط رقم 15 ،يصرخون و يستنجدون بالمارة، لما اكتشفوا أن سائق الحافلة كان في حالة سكر متقدمة..أما السائق ،فكان يرد عليهم ببرودة دم:” لا تخافوا فإنني أعلم ما أفعل .. واطمئنوا سوف لا افتح الباب لأحد..” و بينما هو كذلك، إذ بالحافلة كادت تنحرف عن الطريق في اتجاه ربوة قرب حي الجرف الأخضر، ولولا لطف الله لوقعت الكارثة.. و كان من بين ركاب الحافلة عدد كبير من التلاميذ و التلميذات و الطلبة الدين كانوا يصرخون حيث كان من بينهم من أراد القفز عبر نوافذ الإغاثة لما شاهدوا الخطر يحدق بهم خلال ميول الحافلة يمينا و شمالا.. ومما زاد في الطين بله أن السائق لم يتوقف في أزيد من محطة وقوف انطلاقا من إعدادية المكي الناصري وحثي ساحة 3 مارس بوادي الناشف..وحسب تصريح بعض الركاب فان السائق التحق بالحافلة ليس كالعادة، حيث اكتفى باتصال هاتفي مع المسئولين ليلتحق بعمله بذريعة تأخره لأسباب خارجة عن طاقته، فتم إخباره بموقع الحافلة و الخط الذي سيشتغل به ، عكس العادة اليومية اد من المفروض الالتحاق بمستودع الشركة أو بمحطتها الرئيسية لتسلم الشغل..إنها بحق الفوضى بما في الكلمة من معنى أصابت مرفق النقل الحضري بمدينة وجدة ، ناهيك عن الخدمات الرديئة التي تقدمها الشركتان لسكان هذه المدينة ،و المتمثلة في التأخير و عدم وقوف الحافلات بعدد من المحطات أين يبقى عدد من المواطنين و خاصة التلاميذ ينتظرون قدوم أخرى لنقلهم إلى مؤسساتهم التعليمية و هم متأخرين عن موعد دراستهم ، أو لعودتهم إلى بيوتهم . هدا ومن جهة أخرى توصل مكتب الفيدرالية الإقليمية لجمعيات آباء و أمهات وأولياء التلاميذ بنيابة وجدة أنجاد، بالعديد من الشكايات من رؤساء الجمعيات وآباء وأولياء التلاميذ، في شأن القرار المفاجئ والانفرادي الذي لجأت إليه شركة”ّالنور”للنقل الحضري، والقاضي بحرمان التلاميذ المشتركين من الاستفادة من خدمات بطاقة الاشتراك خلال العطل المدرسية والأعياد، علما أن التلاميذ مقبلون على الامتحانات، وهم في هذه العطل يخضعون لعمليات الدعم والتقوية والمراجعة، وبالتالي يحتاجون إلى التنقل عبر الحافلات، وقد خلف قرار “شركة النور” استياء كبيرا لدى التلاميذ وأوليائهم ،الذين اعتبروه خرقا صارخا وصريحا للتعاقد الضمني الذي يربط الطرفين ،ومسا خطيرا بالمكتسبات، وتعديا واضحا على دفتر التحملات.

حافلة تابعة لشركة الشرق للنقل الحضري بوجدة يسوقها مستخدم في حالة سكر
حافلة تابعة لشركة الشرق للنقل الحضري بوجدة يسوقها مستخدم في حالة سكر

2010-03-14
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

محمد بلبشير