جوائز الدورة السابعة للمهرجان المغاربي للفيلم بوجدة الفيلم التونسي”مصطفى زاد” يخطف الجائزة الكبرى والمغربي “نوح” يتوج بجائزة لجنة التحكيم

243114 مشاهدة

توج الفيلم التونسي القصير “آية ” بالجائزة الكبرى للدورة السابعة للمهرجان المغاربي للفيلم بوجدة  لمخرجته مفيدة فضيلة، كما فاز أيضا الفيلم الطويل “مصطفى زاد” لمخرجه التونسي نضال شطة ، بالجائزة الكبرى.

ونال الممثل المغربي القدير عبد الله العمراني بجائزة أحسن دور رجالي في فيلم “عودة الملك لير” لمخرجه هشام الوالي، كما حصد أيضا فيلم “آية” جائزة السيناريو وجائزة دونكيشوط “التي تقدمها الجامعة الوطنية للأندية السينمائية بالمغرب”، فيما عادت جائزة الإخراج لفيلم “أرض شاسعة” للمخرجة الجزائرية لطيفة سعيد، وفي صنف الأفلام الطويلة فاز فيلم “نوح لا يعرف العوم” للمخرج والممثل المغربي رشيد الوالي بجائزة لجنة التحكيم.

وظفر الممثل التونسي عبد المنعم شويات بجائزة أحسن دور رجالي في فيلم “مصطفى زاد” لمخرجه نضال شطا، فيما عادت جائزة أحسن دور نسائي مناصفة بين سندس بلحسن عن دورها في فيلم “بنزين” للمخرجة سارة لعبيدي من تونس ، وسارة بيرل عن فيلم “الفراشة” للمخرج المغربي حميد باسكيط، وجائزة الإخراج عادت للمخرجة الجزائرية ياسمين شويخ عن فيلمها الطويل “إلى آخر الزمان”.

كما عرف حفل الاختتام تكريم والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة أنجاد معاد الجامعي، وعمر عبو مندوب وزارة الثقافة بمدينة وجدة، والفنان القدير محمد شعبان رائد فن الطرب الغرناطي بعاصمة شرق المملكة المغربية.

هذا، وشهد المهرجان مشاركة سينمائيون من أقطار المغرب العربي الخمس، كما شهد تكريم وجوها سينمائية وفنية بارزة على الصعيد المغاربي والوطني ، خلال حفل افتتاح الدورة كالمخرج الجزائري أحمد راشدي، والفنانة المصرية القديرة ليلى طاهر القادمة من أرض الكنانة، والممثل المغربي المقتدر محمد خويي.

كما عرف المهرجان، تنظيم عدة ورشات مهمة وفعالة في نشر ثقافة سينمائية هادفة وجادة، تراهن من خلالها جمعية “سيني مغرب”، على الانفتاح أكثر على الفئات الشابة من أبناء المدينة الألفية وجدة وباقي مدن الجهة الشرقية، وذلك في إطار من الشمولية التي ينهجها أعضاء الجمعية في استقطاب أكبر عدد من المستفيدين المهتمين.

وكان المهرجان على موعد مع جلستين فكريتين الأولى في موضوع “السينما والتربية”، والثانية في موضوع “السينما والمسرح.. أبعاد ورؤى” أشرف على تأطيرهما أساتذة أجلاء من ذو الاختصاص في عالم المسرح والسينما.

اترك تعليق

avatar
  Subscribe  
نبّهني عن