جمعية النواب ومديري الأكاديميات

10933 مشاهدة

عبد الحفيظ كورجيت/ وجدة البوابة: وجدة في 11 فبراير 2013، هل سنفيق يوما على خبر تأسيس جمعية للنواب ومديري الأكاديميات تتلوها ربما جمعية رؤساء المصالح. تكوِّن حتى هي ملفها المطلبي وتدافع عن حقوقها وما تراه إجحافا في حقها؟ كم سيساق من “سنمار” إلى حتفه لنرى جمعية كهذه. مناسبة الحديث عن هذا الموضوع ما تتداوله الألسن وتنشره بعض المواقع عن سر إنهاء مهام بعض المسئولين أو حتى إعفائهم رغم شهادة جل المتدخلين حتى لا نقول كلهم بنزاهة وصدق وجدية المتخلى عنهم. قد يكون هذا أحد الأسباب التي جعلت المديرين ثم الحراس العامين والنظار ومديري الدراسة يقدمون على تأسيس جمعية تتحدث باسمهم لتميط اللثام عن كثير من الإختلالات والتجاوزات التي ترتكب بين الفينة والأخرى في حق هذه الفئة من المنتسبين إلى وزارة التعليم. سيف داموقليس مسلط على الجميع باسم “التكليف بمهمة” وبالإعفاء في أي لحظة .ولن تعدم الذرائع. فالنقائص لابد موجودة عند البحث عنها أو عند كبش فداء. إذا كنا سنحاسب أحدا فالمطلوب في نظري أن ننظر في الأخطاء المتعمدة أو المتعلقة بالثالوث المحرم:اختلاس, تحرش, تزوير. أما إذا كان الأمر متعلقا بإخلال وبأخطاء مهنية فسيتم  إعفاء جلّ الموظفين وأتجنب استعمال “كلّ” لتفادي ردة فعل من في قلبه شيء من غل(فنحن نعرف كيف هو الحال لكن نهوى حجب الشمس بالغربال) . جَل من لا يخطيء. (إلاّ إذا كانت كلمة “إطار” حرز تقي صاحبها كل إنهاء وإعفاء وتجنبه شرّ الجانّ ونشرتقارير اللّجان).  أنت مكلف بمهمة إذا أنت على كف عفريت( أو فك تمساح). هذه الحالة غير المستقرة تجعل الكثيرين من المكلفين بالمهام  بين مطرقة المسئولين والشركاء الاجتماعيين و ……… وسندان الموظفين في المؤسسة. وللحفاظ على التوازنات يضطرون  لتقديم بعض التنازلات .

جمعية النواب ومديري الأكاديميات
جمعية النواب ومديري الأكاديميات

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz