جمعية السلام للدفاع عن الوحدة الترابية وحقوق الإنسان توجه الشكر والعرفان لباشا مدينة الركادة – إقليم بركان

20430 مشاهدة

عبد الناصر بلبشير – وجدة البوابة: وجدة في 30 يناير 2013، وجه سفير السلام الرئيس العام لجمعية السلام للدفاع عن الوحدة الترابية وحقوق الانسان السيد ممدوح الزلجامي رسالة إلى السيد محمد الشمول باشا مدينة الركادة – إقليم بركان، معبرا فيها عن عن أصدق الشكر والامتنان عرفانا بالمجهودات الجبارة التي تبدلها الباشوية في شخص السيد الباشا لإجل إنجاح مختلف أنشطة الجمعية بالركادة والتي تهدف إلى ترسيخ ثقافة روح المواطنة الصادقة والإخلاص للوطن وللملك في صفوف الساكنة، وعلى حرص الباشوية الدائم للتعاون مع الجمعية لإيجاد السبل والحلول ومختلف المشاكل المطروحة من طرف الجمعية والتي تدخل في مجال حقوق الإنسان وجمع الشمل بين المواطنين المقيمين بالمغرب وبالخارج والمنتمين لمدينة الركادة.

ومعلوم عن الجمعية أنها تحرص كل الحرص على الدفاع عن الوحدة الترابية وحقوق الإنسان ووقوف أعضاءها ورئيسها العام رئيس السلام الشريف ممدوح الزلجامي على جعل مصالح الوطن العليا فوق كل اعتبار مع الوفاء والإخلاص للعرش العلوي المجيد.ولا يفوت الجمعية أن تعبر للسيد باشا مدينة الركادة عن عميق الحب والعرفان لحسن تقديره وتفهمه للأهداف النبيلة التي تسهر جمعية السلام للدفاع عن الوحدة الترابية وحقوق الإنسان على تحقيقها، وكذا لما لمسه سفير السلام الرئيس العام للجمعية الشريف ممدوح الزلجامي في شخص المحترم السيد محمد الشمول باشا مدينة الركادة بإقليم بركان من تضحية وتفان في سبيل خدمة الوطن والملك جنديا مجندا وراء صاحب الجلالة الملك محمد السادس أعزه الله ونصره، وخادما للعرش العلوي المجيد…

جمعية السلام للدفاع عن الوحدة الترابية وحقوق الإنسان توجه الشكر والعرفان لباشا مدينة الركادة – إقليم بركان
جمعية السلام للدفاع عن الوحدة الترابية وحقوق الإنسان توجه الشكر والعرفان لباشا مدينة الركادة – إقليم بركان

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz