جمعية السلام للدفاع عن الوحدة الترابية وحقوق الإنسان ترفع شكاية ضد الأمير مولاي هشام

92174 مشاهدة

أكد السيد ممدوح الزلجامي سفير السلام , الرئيس العام لجمعية السلام للدفاع عن الوحدة الترابية وحقوق الإنسان, ذات التوجه الملكي وذات الطابع الدولي مقرها بمدينة بركان شرق المغرب , على أن جمعيته أقدمت على توجيه شكاية الى كل من السيد وزير العدل والحريات والسيد الرئيس الأول لدى محكمة الإستئناف بالرباط , ووزير الداخلية , تطالب فيها الجمعية هؤلاء المسؤولين بمتابعة الأمير مولاي هشام على خلفية تصريحاته المضمنة بكتابه الصادر بتاريخ 9 أبريل المعنون ب : يوميات أمير منبوذ, وفق القانون المغربي وبنوذ الدستور الجديد الذي وافق عليه الشعب المغربي .
هذا وتنص هاته الشكاية على متابعة الأمير بتهم المس بهيبة المؤسسة الملكية , والتجريح في حق الأسرة الملكية العلوية الشريفة وفي حق المخزن المغربي , والعمل على تشويه صورة وسمعة المملكة المغربية الشريفة إعلاميا والسعي نحو خلق بذور البلبلة وعدم الإستقرار وزعزعة الثقة بين مكونات الشعب المغربي والعرش العلوي المجيد من خلال الترويج لسيناريوهات مضلله للرأي العام الداخلي والخارجي . الجمعية اعتنمت فرصة مكاتبة السيد وزير الداخلية و أشعرته بأنها تعتزم تنظيم مسيرة سلمية خلال الأسابيع القليلة القادمة , أمام مقر ولاية الجهة الشرقية وجدة أنجاد للتنديد بما روج له الأمير مولاي هشام وإدانة تصريحاته التي ضمنها في كتابه المذكور . وقد وجهت الجمعية نسخا من الشكاية لكل من السيد رئيس الحكومة , ومستشاري جلالة الملك , والقائد العام لجهاز الدرك الملكي .

اترك تعليق

كن أوّل من يعلّق

نبّهني عن
avatar
‫wpDiscuz