جفاف البشرة خلال الصوم سببه السهر والنظام الغذائي غير المتوازن

31718 مشاهدة
كثيـرا ما تشكـو النسـاء مـن مشاكل تتعـق بالتغيرات التي تطرأ على بشرتهن خلال شهر رمضان، وهن يجهلن تماما العوامل التي أدت إلى تلك المشاكل.. حتى تتعرى أكثر هذه المشاكل أجرينا الحوار التالي مع الدكتور ميمون شوراق الاختصاصي في الأمراض الجلدية والأمراض التناسلية وطب التجميل بوجـدة.نصائح رمضانية تجميلية حتى تتمتع بشرة المرأة بكل ما ينعشها….أجرى الحوار بوجدة : محمد بلبشير

س : ها بإمكانكم ذكر المعاناة التي تلحق بالمرأة خلال صومها بالنسبة لبشرتها؟ج : في فترة الصيام قد تعاني البشرة من الجفاف والتعب، وقد تظن المرأة أن لذلك علاقة بالصوم، وهذا غير صحيح، حيث أن جفاف البشرة وتعبه ليس نتيجة الصيام نفسه ولكن نتيجة السهر والنظام الغذائي غير المتوازن الذي تعتمده عادة مما ينعكس عليها شعوبا وإرهاقا…س : ما المعمول إذن لتفادسي هذه المشكلة؟ج : لتفادي هذه المشكلة والاستمتاع ببشرة مشرقة ونصيرة خلال شهر رمضان المبارك، لابد أن تعي الصائمة أن المشاكل التي تتعرض لها البشرة في فترة صومها لا علاقة لها بذلك ، فالصيام لا يحدث اضطرابا في البشرة، إذ يمكن أن نحصل على جميع العناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم من خلال برنامج سليم ومتوازن يشمل البروتينات والأملاح المعدنية والماء….. فوجبة الإفطار والسحور تمدان الجسم بما يحتاجه من طاقة، أما الإفراط في تناول الطعام على هذه الوجبات، يمكن أن يؤدي إلى سوء هضم يسبب ظهور حساسية على البشرة، كما يؤدي عدم التوازن في الوجبات إلى ظهور علامات التعب على البشرة فيما يؤدي النقص في شرب الماء إلى التسبب في جفافها.س : ماذا يجب أن تعمل الصائمة والحالة هذه؟ج : يجب أن تتناول الطعام ببطء لتحسين عملية الهضم وامتصاص المواد الغذائية وتجنب الأطعمة التي تمنع امتصاص المكونات الغذائية مثل الشاي والقهوة والمشروبات الغازية بالإضافة إلى تناول الكمية اللازمة من الألياف، وبما أن شهر رمضان المبارك تزامن هذه السنة مع نهاية فصل الصيف وتبدل الفصول، فإن انخفاض حرارة الجو تزيد من جفاف البشرة من جهة كون المناخ يصبح أكثر برودة ولكنها من جهة أخرى تزيد من نسبة الأكسجين في الجلد مما يجعل البشرة تتنفس بشكل لأفضل.س : أين تمكن العناية اليومية بالبشرة خلال رمضان؟ج : أنصح كل سيدة بضرورة العناية اليومية ببشرتها، خاصة في شهر رمضان المبارك وذلك باستعمال منظف سائل يتم اختياره حسب نوع البشرة لتخليصها في الإفرازات و الأوساخ المتراكمة على سطحها، على أن يتم تجفيفها بأوراق” الكلينيس” وليس بالمنشفة التي يمكن أن تنقل البكتيريا، بعدها يتم وضع كريم النهار الذي يحمي البشرة ويمنع تبخر الماء من الجلد ويحافظ على على الرطوبة ويمنع تسرب الأوساخ عبر المسامات.س : كيف يمكن الحفاظ على نضارة البشرة خلال رمضان.ج : أنصح بعدم تناول أو الابتعاد قدر المستطاع على السكر والمواد الذهنية والامتناع عن تناول الشاي والقهوة ليلا. بالإضافة إلى تنظيم أوقات النوم وإجراء التمارين الرياضية كل صباح للحفاظ على مرونة العضلات وحيوية البشرة… كما أن شرب الماء ضروري أيضا في الفترة الممتدة ما بين الإفطار والسحور خاصة الفاترة منه، فهو يساعد على سد المعدة ويرطب البشرة…/

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.