جريمة قتل بشعة تهز منطقة "إفردا" بضواحي تزنيت

وجدة البوابة4 نوفمبر 2019آخر تحديث : منذ أسبوعين
جريمة قتل بشعة تهز منطقة "إفردا" بضواحي تزنيت
رابط مختصر

أقدم رجل سبعيني، اليوم الإثنين، على ارتكاب جريمة قتل بشعة في حق شاب ثلاثيني بدوار إفردا الواقع بنفوذ جماعة أربعاء الساحل بإقليم تزنيت.

المعطيات الأولية التي توصلت بها جريدة هسبريس من مصدر مطلع أشارت إلى أن الهالك، الذي كان في وقت سابق جنديا ضمن القوات المساعدة والبالغ من العمر 31 سنة، لقي مصرعه متأثرا بطعنات قاتلة وجهها إليه الجاني على مستوى أنحاء متفرقة من جسده بواسطة سلاح أبيض.

وأضاف المصدر ذاته أن الضحية سقط جثة هامدة مدرجا في دمائه بأحد الوديان القريبة من مسرح الجريمة بعد محاولته الفرار، مرجحا أن تكون الواقعة تصفية حسابات شخصية بين الطرفين.

وفور علمها بوقوع الحادث، انتقلت عناصر المركز القضائي للدرك الملكي بتزنيت إلى منطقة إفردا وتمكنت من توقيف المشتبه فيه وحجز السلاح الأبيض المستعمل في تنفيذ الجريمة.

وبأمر من النيابة العامة المختصة بابتدائية تزنيت، نقلت جثة الهالك نحو مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الحسن الأول في انتظار إخضاعها للتشريح الطبي، بينما جرى إخضاع المتهم لتدبير الحراسة النظرية لفائدة البحث الذي باشرته الضابطة القضائية في الموضوع قبل إحالة على غرفة الجنايات بأكادير قصد متابعته بالمنسوب إليه.

المصدرمصطفى البكار من تزنيت

اترك تعليق

avatar

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

  Subscribe  
نبّهني عن