لا يسعنا الا ان نثمن غاليا الخطوات التي ستؤدي حتما الى انصاف هذه الفئة المهضومة الحقوق….وتحية نضالية للأطر التعليمية