جرادة : انهيار إحدى السندريات يخلف قتيلا وآخر في حالة جد خطيرة

22328 مشاهدة

وجدة البوابة / بغابة حاسي بلال لقي عامل مصرعه في إحدى السندريات المسمى احمد زوهتان 39سنة أب لـ4 ابناء اكبرهم من مواليد1991 وأصيب صديقه اعمر تشلايت بكسور على المستوى السفلي ونقل في حالة جد خطيرة الى المستشفى.

بداية الحادثة كانت حوالي الساعة 12 زوالا من يوم الثلاثاء 02 نوفمبر 2010 حيث تم انهيار البئر الفحمي على علو 20متر ليتحول الى مقصلة جماعية حيث كان خمسة عمال في العمق وثلاثة اخرين خارجه.

بكل تلقائية تجند عمال متطوعون لتبدا عملية ازاحة الأتربة، وفي غياب وسائل متطورة لم يتمكنوا من انتشال الجثة إلا حوالي الساعة 3 بعد الزوال لينضاف الى سجل ضحايا آبار الموت ويكون حظ مدينة الفحم ان تفقد ابناءها تباعا أملا في نفحة فحمية قد تسعفهم في رغيف اسود

مباشرة بعد اخراج الضحية انطلقت مسيرة سلمية تضامنية من طرف اصدقائه وعائلته احتجاجا على اساليب التهميش وانعدام فرص الشغل وغياب بديل للسندريات/ المقصلات الجماعية.

سبوارى الضحية الثرى يومه الأربعاء بجرادة.

جرادة : انهيار إحدى السندريات يخلف قتيلا وآخر في حالة جد خطيرة
جرادة : انهيار إحدى السندريات يخلف قتيلا وآخر في حالة جد خطيرة

مراسلة عيادة عباس لوجدة البوابة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقاتتعليقان

  • azizi kawtar

    ana kanskon fjerada whad da7aya b2 kan3rfhom wsi hmed abe sadi9e fdirasa whna talamide bghina ndiou masira slimiya mé mn3ona rijale lamne wt3rdna l3ti9ale wchatmeee wdarbee limkydrboche insane linsane bal wa7che linsane d3ife amamhom wli2asaff 3omal sandriyate ma3dhomche lbadil

  • almourassil

    حزب اليسارالأخضر
    جرادة
    بيان
    يعلن الإخوة في الحزب عن تدمرهم من الإستغلال البشع الذي تتعرض له شريحة من ساكنة مدينة جرادة من طرف أباطرة الفحم الحجري ؛ إذ في غياب تنمية صحيحة و دائمة يلتجأ الشباب المعطل لحفر الآبار والدخول تحت الأرض لإستخراج الفحم في غياب أدنى شروط السلامة مما أدى إلى سقوط كثير من الموتى ـالشهداءـ وآخرهم وليس آخرا الشهيدين ـ أحمد و تشلايت ـ إذ في صبيحة 02/11/2010 تهاوى عليهما الجبل فسقطا شهيدين ،وقد تجمعا المواطنون وتعالت صيحات التنديد بالسياسة الممنهجة في حق حاسي بلال بالخصوص وقد دفنا يومه 03/11/2010 في جو رهيب ٠لذا نهيب بالمسؤولين عن هذه المدينة أن يراعوا حالة ابنائهم وإيجاد طريقة للحصول على القوت اليومي وتعويضهما عن فقدان العزيزين،كما نطالب بترشيد المبادرة الوطنية بعدم تبدير المال

    العام ومحاربة المشاريع الوهمية غير المد رة للربح والإلتزام بتصورات صاحب الجلالة

    > Date: Tue, 2 Nov 2010 22:06:24 +0000 للمبادرة